40 تصريحا جديدا من وزير التعليم لحسم الجدل قبل بدء الدراسة بأيام

000....0
4 أكتوبر 2021, 10:42 م

أدلى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بعدد من التصريحات المهمة خلال الساعات الاخيرة، لإنهاء حالة الجدل المثارة حول بدء الدراسة بالعام الدراسي الجديد 2021 / 2022.

 

وفي هذا التقرير ينشر موقع صدى البلد 40 تصريح أصدرها وزيرالتربية والتعليم قبل الدراسة بأيام :

  • العام الدراسي الجديد سيكون ثالث عام دراسي في وجود كورونا
  • تسعى الوزارة لتقليل الفجوة التعليمية لدى الطلاب والمرور بهم لبر الامان
  • موضوع التعامل مع كثافة الفصول يختلف من مدرسة لاخرى
  • تم منح المدارس مساحة لوضع جداولها الدراسية بشكل يتناسب مع تعليمات وزارة الصحة الخاصة بإجراءات عدم التزاحم لمنع انتشار فيروس كورونا
  • كل مدرسة بها عدد فصول و عدد طلاب مختلف لذا كل مدير حر في اللجوء لتطبيق نظام الفترات الدراسية أو اعادة توزيع الفصول
  • هناك لجان متابعة ستمر على المدارس للتأكد من تنفيذ التعليمات والاجراءات الاحترازية
  • مع بدء الدراسة سيكون جميع المعلمين مطعمين بلقاح كورونا
  • وفرت الدولة 3 ملايين جرعة من لقاح كورونا للمعلمين مجانا
  • نصرف مئات الملايين لتطبيق الاجراءات الاحترازية في المدارس
  • سنقوم في المرحلة المقبلة بتطعيم طلاب المرحلة الثانوية بعد توفير الجرعات اللازمة لذلك
  • نحتاج 8 مليون جرعة لتطعيم طلاب الثانوي منتظرين توفيرها من وزارة الصحة قبل نهاية العام الحالي
  • لو اللجنة العليا لادارة الازمة برئاسة رئيس الوزراء رأت الاحتياج لاي تغيير في اجراءات انتظام الدراسة سنقوم بذلك فورا لكن بشكل يقلل من الهدر التعليمي.
  • اكثر فئة تتأثر ببعدم التواجد في المدرسة هم تلاميذ الصفين الاول والثاني الابتدائي.
  • لو اضطرتنا الظروف لتقليل الاعداد في المدارس مرة اخرى سيكون اخر ناس سنطبق عليهم هذا الاجراء تلاميذ الصفوف من الاول حتى الرابع الابتدائي.
  • وزارة التعليم وفرت اجهزة قياس حراري وغرف عزل و بوابات تعقيم في المدارس.
  • الخطر على الطلاب من اغلاق المدارس كبير جدا ، ويستمر معهم لسنوات.
  • الاطفال الذين شهدوا اجراءات اغلاق المدارس العامين الماضيين لا يجيدون الان القراءة والكتابة
  • الدروس الخصوصية أزمة موجودة منذ عشرات السنين في مصر
  • اتعجب من تمسك الناس بالدروس الخصوصية رغم توفير جميع مصادر التعلم المطورة المجانية لجميع الطلاب
  • نحاول توفير مصادر التعلم كافة ونحاول اعادة فكرة المذاكرة من اجل التعلم وليس من اجل الامتحان
  • حذرنا كثيرا من الدروس الخصوصية لأن فيها كثافات عالية ولا يوجد بها اي اجراءات احترازية  بالاضافة لمخاطرها التعليمية.
  • السنة الماضية من لم يعتمدوا على الدروس الخصوصية اصبحوا الاوائل
  • الدروس الخصوصية تتسبب اهدار للمال والجهد وصحة ابناءنا وتعليمهم
  • سنطبق الغياب و الحضورفي المدارس هذا العام بمنتهى الحسم
  • أي طالب ثانوي يتخطى نسبة الغياب القانونية سيتم تحويله لنظام المنازل ويحرم من دخول كليات معينة ويتحمل نتيجة اختياره
  • تدريب المعلمين مستمر طوال السنة
  • سنطلق قناة تعليمية جديدة في اكتوبر الجاري للمعلمين لشرح دليل المعلم ونواتج التعلم وتدريب المعلمين
  • هناك 3 آلاف سفير من المعلمين تم اعدادهم لتدريب معلمي المرحلة الابتدائية في كل محافظات مصر
  • غيرنا المناهج من كي جي 1 وبالتالي مناهج تلاميذ رابعة ابتدائي الجديدة هي التسلسل الطبيعي للمنهج الجديد “ومفيش مفاجآة”
  • فلسفة التطوير في الصف الرابع الابتدائي تعتمد على التقييم التكويني مثل المدارس الاجنبية
  • المناهج لا تقاس بالميزان والمتخصصين لهم مقاييس اخرى غير مقاييس الاهالي
  • امتحانات 4 ابتدائي ستأتي من الوزارة ولن توضع على مستوى الفصل لتجنب مشاكل العنصر  البشري
  • ذكرنا الشخصيات الناجحة الملهمة في المناهج الجديدة مثل سيد درويش والمهندس هاني عازر.
  • الوزارة اتاحت للطلاب بدائل للدروس الخصوصية  تتمثل في : منصة حصص مصر / منصة ادارة التعلم / منصة البث المباشر /قنوات مدرستنا التعليمية.
  • سيتم تعديل فترة اغلاق الفصول في ظل ظهور حالات كورونا  لتصبح 10 او 14 يوما بدلا من 28 يوما.
  • فخورين بمناهج 4 ابتدائي والحكم على المناهج يخص المتخصصين فقط وليس الاهالي.
  • مشاكل عجز المعلمين من المشاكل المزمنة منذ سنوات.
  • عندنا عجز فوق ال 200 ألف معلم
  • كل 30 ألف معلم بالحد الادنى للاجور يكلفوا الدولة مليار جنيه.
  • نحتاج 8 مليار جنيه سنويا يزيدوا على الموازنة لنوفر احتياجنا من المعلمين.
  • لا توجد فرصة لتعيين معلمين جدد حاليا ولا يمكننا ان نطلب من المالية ميزانية في ظل الاعباء الحالية.
  • فتحنا باب التطوع للمؤهلين للعمل في المدارس ليقوموا بمساعدة المعلمين، كما فتحنا باب التعاقد بالحصة.
  • هناك مئات الالاف تقدموا للتدريس بالحصة وسنقبل المؤهلين فقط.

تفاصيل خطة وزارة الصحة الوقائية للعام الدراسى الجديد

  • غسيل اليدين بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 30 ثانية قبل الخروج من المنزل وبصفة متكررة في المدرسة قبل تناول أي طعام أو شراب وأثناء الفسحة وقبل دخول الفصل.
  • ارتداء الكمامة المناسبة بشكل صحيح وحسب التعليمات المنظمة لذلك والتخلص الآمن منها عند إزالتها للطعام أو تلوثها.
  • منع التزاحم ومراعاة التباعد الجسدي في أتوبيسات المدارس وأثناء الصعود أو النزول من الفصول.
  • يفضل الاعتماد على الأطعمة المعدة مسبقا بالنزل أو المقدمة من خلال التغذية المدرسية.
  • يتم المسح الحراري لكل طالب قبل دخول المدرسة.
  • تطعيم كل من يقف في حرم المدرسة فوق سن 18 سنة ولا يسمح بدخول أي فرد غير حاصل على لقاح كورونا داخل حرم المدرسة.
  • يجلس كل طالب في ديسك منفصل.
  • أثناء الحصة يجب أن يحافظ المدرس على التباعد الجسدي بينه وبين الطلاب عند تحركه بين الطلبة.
  • يجب ألا تقل مسافة التباعد بين مقاعد الطلاب في الفصل عن متر مع ارتداء الكمامة الجراحية أو القماشية من مصدر مسئول.
  • توفير عدد كافٍ من دورات المياه يتناسب مع أعداد الطلاب.
  • يتم وضع الكمامات والقفازات والمناديل الورقية الشخصية المستعملة في سلات خاصة.
  • منع تواجد الباعة الجائلين أمام المدارس.
  • بوسترات رفع الوعي عند مدخل المدرسة وفي بداية ونهاية الممرات وبأماكن الأنشطة المدرسية.
  • التنويه عن الإجراءات الوقائية في الإذاعة المدرسية بصفة دورية.
  • إدراج مواد توعوية متخللة للأنشطة المدرسية في أنماط متعددة.
  • تقوم إدارة المدرسة واللجنة المختصة بتخصيص غرفة عزل مؤقتة عند الاشتباه في إحدى الحالات بين الطلاب أو المدرسين أو الأطقم المعاونة.

اليوم السابع

(Visited 2 times, 1 visits today)