وزيرة الصحة: دراسة فرنسية تؤكد التطعيم يقلل من خطر الوفاة جراء كورونا بنسبة 90%

202109231242544254
13 أكتوبر 2021, 1:22 م

عرضت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، خلال اجتماع الحكومة اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مستجدات الوضع الحالي لمعدلات الإصابة بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية وعلى المستوى العالميّ، وجهود تلقي المواطنين للقاحات المضادة للفيروس، وموقف تصنيعها محليًا.

وتطرقت الوزيرة إلى نتائج دراسة فرنسية هي الأكبر من نوعها حتى الآن، والتي أجريت على 22.6 مليون شخص فوق سن الخمسين، لتشير إلى أن التطعيم يقلل من خطر الوفاة أو دخول المستشفى جراء فيروس كورونا بنسبة 90٪، حيث أظهرت الدراسة أن اللقاحات مهما كان نوعها قللت من خطر الأعراض الخطيرة والوفاة، كما ساهمت كثيراً في الوقاية من أسوأ آثار لسلالة الفيروس الأكثر انتشاراً وهي “الدلتا”.
كما أشارت زايد إلى ما ذكره تقرير منطمة الصحة العالمية من أن تدريب الفرق الطبية شكل أحد الوسائل الأساسية التي ادت الى التغيير السلوكي الإيجابي أثناء الجائحة في جميع أنحاء العالم، لافتة في هذا الصدد إلى أن مصر قامت بتدريب ما يقارب من 100 ألف من الفرق الطبية منذ يناير 2021 من خلال المنصة التعليمية لمنظمة الصحة العالمية  WHO.
ولفتت الوزيرة إلى أن أكثر من 125 دولة حالياً تقوم بالمراقبة الدورية لأمراض الجهاز التنفسي من خلال النظام العالمي لترصد الإنفلونزا والاستجابة لها (GISRS)، مؤكدة أن مصر تعتبر من الدول التي تستخدم هذا النظام العالمي للترصد الوبائي، وتدمجه بنظام ترصد فيروس كورونا، كما تمتلك مصر عدداً من المعامل ذات القدرات المختبرية العالمية (EQA) والتي يصل عددها إلى نحو 100 معمل.
(Visited 2 times, 1 visits today)