مسئولة أمريكية تحث الرئيس الصومالى على دعم جهود رئيس الوزراء لإتمام انتخابات

0
30 ديسمبر 2021, 4:30 م

 أعلنت مساعدة وزير الخارجية الأمريكى للشؤون الإفريقية، مارى كاثرين، أنها حثت محمد عبد الله فرماجو رئيس الصومال المنتهية ولايته، على دعم جهود رئيس الوزراء الصومالى محمد حسين روبلى، في عقد اجتماع المجلس الاستشاري الوطني، لإتمام انتخابات ذات مصداقية بشكل سريع.

وأفادت وكالة الأنباء الصومالية، اليوم الخميس، أن ذلك جاء خلال اتصال هاتفي مع كل من رئيس الوزراء الصومالي، والرئيس فرماجو، مشددة على ضرورة بقاء منسوبي القوات المسلحة على الحياد، وعدم تورطها في الأحداث السياسية الجارية.

يذكرأن، أعلنت الولايات المتحدة أنها ستتخذ إجراءات ضد أى شخص يحاول زعزعة السلام فى الصومال، وأوضح مكتب شؤون أفريقيا التابع لوزارة الخارجية الأمريكية ، في تغريدة عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعى، أن واشنطن مستعدة لاتخاذ إجراءات ضد أولئك الذين يعرقلون عملية السلام في الصومال .

ووصف محاولة استهداف مكتب رئيس الوزراء ومجلس الوزراء الصومالي بـ “العمل المروع”، مؤكدا دعم أمريكا لجهود رئيس الوزراء الصومالى الرامية إلى إجراء انتخابات حرة وذات مصداقية .

ودعا البيان جميع الأطراف إلى الامتناع عن الأعمال والتصريحات الاستفزازية.

وكانت الولايات المتحدة، أعلنت تأييدها لإجراء اجتماع مباشر للمجلس الوطنى الاستشارى فى الصومال خلال هذا الأسبوع يركز على تحسين وتسريع العملية الانتخابية فى تلك الدولة الأفريقية.

وقال نيد برايس، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن بلاده تشعر بقلق عميق بسبب استمرار التأخيرات، إضافة إلى القواعد الإجرائية التى قوضت الثقة فى العملية الانتخابية.

وشدد المتحدث على أنه ينبغى على قادة الصومال الإسراع بالتوصل إلى برلمان يتسم بالشفافية والمصداقية والشمولية، إضافة إلى إجراء انتخابات رئاسية وبحث المخاوف فى ظل أجواء منفتحة ومقبولة.

ونوه برايس إلى أن الولايات المتحدة ما تزال ملتزمة بتعزيز السلام والاستقرار فى الصومال، كما سوف تستخدم الأدوات المتاحة من أجل تحقيق هذه الأهداف.

اليوم السابع

(Visited 8 times, 1 visits today)