بريطانيا تمنع الطائرات الروسية الخاصة من التحليق في أجوائها أو الهبوط في مطاراتها

download (1)
25 فبراير 2022, 11:40 م

أعلن البيت الأبيض مساء الجمعة أنه سيفرض عقوبات على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن “منع السفر” سيكون جزءاً من العقوبات الأميركية على المسؤوليْن الروسييْن، على أن يتم الكشف عن تلك تفاصيل العقوبات في وقت لاحق

في السياق، حذرت ساكي موسكو أيضاً من استهداف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قائلاً إن ذلك سيشكل “عملاً مروعاً”

وفي ردّ سريع على الإعلان الأميركي، قالت الخارجية الروسية إن العقوبات على بوتين ولافروف تشير إلى “عجز” الدول الغربية

وصرحت ماريا زاخاروفا للتلفزيون الروسي مخاطبة الدول الغربية بأن “العقوبات بحق الرئيس ووزير خارجية البلاد هي مثال وإثبات على العجز المطلق لسياستكم الخارجية”

“ليست دبلوماسية حقيقية”

قال المتحدث باسم الخارجية الأميركي، نيد برايس، إنه لا يعتقد أن على الجانب الأوكراني القبول بالعرض الروسي للدخول في مفاوضات، لأن “المفاوضات تحت التهديد ليست دبلوماسية حقيقية”

وقال برايس “نرى أن موسكو تقترح إجراء المفاوضات تحت تهديد السلاح، بينما تستهدف مدفعية موسكو وقنابلها.. السكان المدنيين” مضيفاً أن “تلك ليس دبلوماسية حقيقية”

تجميد أصول بوتين ولافروف

ردّت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، الجمعة على إعلان لندن فرض عقوبات على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ووزير الخارجية، سيرغي لافروف، وتجميد أصولهما. ونقلت وكالة تاس الروسية عن زخاروفا قولها إنه ليس لدى بوتين أو لافروف حسابات في بريطانيا ولا في أي مكان آخر خارج البلاد

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أبلغ حلفاءه في حلف شمال الأطلسي بعد ظهر اليوم أنه يعتزم فرض عقوبات “وشيكة” على بوتين ولافروف، الأمر الذي أعلن رسمياً هذا المساء

وقالت متحدثة باسم داونينغ ستريت إنه بعد سلسلة أولى من العقوبات التي تقررت هذا الأسبوع واستهدفت خصوصاً أثرياء ومصارف روسية، ستفرض بريطانيا “عقوبات على الرئيس بوتين ووزير الخارجية لافروف في شكل وشيك”

قصف بقذائف مدفعية في كييف

قال شاهد من رويترز إن دوي قصف بقذائف المدفعية سُمع في العاصمة الأوكرانية كييف مساء الجمعة، فيما قال شاهد آخر إن هناك إطلاق نار كثيف في الجزء الغربي من كييف

وقال رئيس بلدية العاصمة الأوكرانية كييف فيتالي كليتشكو يوم الجمعة إن خمسة انفجارات سمع دويها في توقيت متقارب ما بين ثلاث وخمس دقائق قرب محطة طاقة شمال المدينة وأضاف “خدمات الإنقاذ تقوم بعملها. نحاول معرفة التفاصيل”

ومضى يقول “الوضع الآن، بدون مبالغة، يهدد كييف. ستكون ساعات الليل وحتى قرب الصباح صعبة للغاية”

أكثر من 50 ألف نازح

طالب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانيّة مارتن غريفيث الجمعة بإتاحة إيصال المساعدات الإنسانية إلى أوكرانيا بأمان وبلا عوائق. وقال غريفيث خلال مؤتمر صحافي إنّه يجب أن يتمتع طواقم الإغاثة الإنسانية بحماية عندما يوصلون المساعدات إلى الشعب الأوكراني

وسابقاً الجمعة، قال رئيس مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن أكثر من 50 ألف أوكراني فروا من بلادهم في أقل من 48 ساعة منذ بدء الغزو الروسي، والذي أحصى أيضاً 100 ألف نازح، الخميس

وكتب فيليبو غراندي في تغريدة على تويتر: “لقد فر أكثر من 50.000 لاجئ أوكراني من بلادهم في أقل من 48 ساعة -معظمهم إلى بولندا ومولدوفا- والعديد غيرهم يتجهون إلى الحدود” ، معرباً عن شكره الحار لحكومات ومواطني البلدان التي إبقاء حدودهم مفتوحة والترحيب باللاجئين”

منظمة التعاون الاقتصادي تغلق الباب بوجه روسيا

أعلنت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الجمعة أنها أغلقت الباب أمام انتساب روسيا إليها، بعدما كانت المنظمة علّقت المفاوضات في 2014 على خلفية ضمّ روسيا شبه جزيرة القرم

وكانت المفاوضات بين الطرفين بدأت في 2007

إيروفلوت تعلق رحلاتها إلى لندن ودبلن

أعلنت الخطوط الجوية الروسية (إيروفلوت) الجمعة تعليق جميع رحلاتها إلى لندن ودبلن بعدما فرضت بريطانيا عقوبات عليها على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا

وقالت الشركة التي تعتبر عضواً في تحالف النقل الجوي الدولي (سكاي تيم) إنها ستعلق جميع رحلاتها إلى لندن ودبلن حتى تاريخ 23 أيار/مايو 2022 بسبب العقوبات التي فرضتها السلطات البريطانية عليها

وكانت شركة دلتا الأميركية أعلنت سابقاً الجمعة تعليق تعاونها مع إيروفلوت الروسية

“خطأ استراتيجي رهيب”

قال قادة حلف شمال الأطلسي، الجمعة، إن قرار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بغزو أوكرانيا، “خطأ استراتيجي رهيب”، ستدفع ثمنه بلاده لسنوات، مؤكدين أنهم سيستمرون بالقيام باللازم لضمان أمن أعضاء الحلف، حالياً ومستقبلاً، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإسبانية

وفي بيان مشترك صادر عن الحلف، قال الزعماء إن دول الناتو ستنشر المزيد من القوات شرق أوروبا، متهمين موسكو بالكذب والتغطية عن نواياها الحقيقية. وذكر البيان “لا أحد ستغشه رشقات الأكاذيب التي تطلقها الحكومة الروسية بعد اليوم”

وأعلن القادة في البيان أنهم يقومون حالياً بعمليات نشر دفاعية إضافية “كبيرة” على الجناح الشرقي للمنظمة

من جهته، قال أمين عام الحلف، ينس ستولتنبرغ، إن أهداف الكرملين لا تحدّها أوكرانيا، مضيفاً أن القوات الأوكرانية “تلحق ضرراً” بالقوات الروسية المهاجمة

وأضاف ستولتنبرغ قائلاً: لا يزال الوضع غير واضح. ما شهدناه أن القوات الأوكرانية تقاتل بشجاعة وهي قادرة حالياً على إلحاق ضرر بالقوات الروسية الغازية

وأكد ستولتنبرغ أن الناتو سيواصل إرسال أسلحة إلى أوكرانيا بما في ذلك الدفاعات الجوية، وأضاف أن روسيا تحاول الإطاحة بالحكومة في كييف. وقال في مؤتمر صحفي عقب قمة افتراضية “ننشر الآن قوة الرد التابعة لحلف شمال الأطلسي لأول مرة في سياق الدفاع الجماعي”

وعقد قادة الناتو هذا الجمعة اجتماعاً طارئاً لهم عبر الفيديو بعد نحو 48 ساعة من بدء الغزو الروسي للدولة السوفياتية السابقة

وقال ستولتنبرغ إنّ التحالف بدأ بنشر عناصر من قوة الرد التابعة له بهدف تعزيز قدراته الدفاعية والاستعداد للردّ سريعاً على أيّ تطوّر بعد الاجتياح الذي بدأته روسيا

وأضاف: “نحن ننشر للمرة الأولى قوة الرد الدفاعي الجماعي لتجنّب أيّ توسّع (للنزاع) إلى أراضي الحلف”

زيلينسكي يؤكد أنه لا يزال في كييف

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي الجمعة أنه بحث مع نظيره الأميركي جو بايدن موضوعيْ العقوبات على موسكو وتقديم “مساعدة ملموسة” إلى قوات كييف التي تواجه غزواً روسياً

وكتب زيلنسكي على تويتر “تشديد العقوبات، مساعدة ملموسة للدفاع وتحالف ضد الحرب، (موضوعات) ناقشتها للتو مع” جو بايدن، مبدياً امتنان بلاده للدعم الأميركي

وأكد زيلينسكي سابقاً وجوده في العاصمة كييف “للدفاع عن البلاد”، على الرغم من تقدم القوات الروسية. وفي فيديو نشره الرئيس بعد ظهر الجمعة، ظهر زيلينسكي إلى جانب معاونيه أمام مقر الرئاسة

وقال زيلينسكي “نحن جميعاً هنا، عسكريونا هنا، المواطنون، المجتمع، كلنا هنا، للدفاع عن استقلالنا، دولتنا”، فيما ظهر رئيس الوزراء دينيس شميغال إلى جانبه، ومدير مكتب رئاسة الوزراء، وأحد المستشارين المقربين منه

بوتين ولافروف على قائمة العقوبات الأوروبية

قال الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إن بوتين ولافروف موجودان في قائمة الأشخاص الروس الذين قرر الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات عليهم على خلفية اجتياح أوكرانيا

وأضاف بوريل قائلاً “هذه خطوة مهمة. القائدان الوحيدان اللذان فرض الاتحاد العقوبات عليهما هما الرئيس السوري بشار الأسد، والرئيس البيلاروسي، ألكساندر لوكاشنكو، والآن بوتين”

وكانت وكالة فراس برس قالت سابقاً اليوم نقلاً عن دبلوماسيين أوروبيين إن دول التكتل اتفقت بالإجماع الجمعة على تجميد أصول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف

وطُرح الإجراء خلال قمة أوربية استثنائية الخميس في بروكسل وأضيفت الجمعة إلى حزمة عقوبات سيفعَلها وزراء الخارجية على ما أوضحت المصادر نفسها

وأبدت ألمانيا وإيطاليا تحفظات الجمعة خلال القمة على هذا الاقتراح الذي دعمه عدد كبير من القادة الأوروبيين، بحسب ما أفاد مسؤولان

من جانب آخر، قرر الأوروبيون إلغاء إمكانية السفر بدون تأشيرات دخول لحاملي جواز السفر الروسي في إطار العقوبات التي تمت المصادقة عليها مساء الخميس

رقابة على فيسبوك

قالت الدائرة الاتحادية لرقابة الاتصالات وتقنية المعلومات والإعلام في روسيا الجمعة إنها ستحدّ من دخول المتصفحين إلى فيسبوك، بعد توجيه موسكو الاتهام إلى الأخيرة بفرض رقابة على وسائل إعلام روسية وبـ”انتهاك حقوق الإنسان” و”حقوق المواطنين الروس”

وأضافت “روسكومنادزور” إنه “طبقاً لقرار المدعي العام المتعلق بمنصة التواصل الاجتماعي، ستفرض الدائرة رقابة على استخدام فيسبوك بدءاً من 25 شباط/فبراير (الجمعة)”

تعليق عضوية روسيا في مجلس أوروبا

أعلن مجلس أوروبا، اليوم، الجمعة، تعليق عضوية روسيا، مانعاً بذلك مشاركة الوفود الروسية في المؤتمرات الأساسية، على أن يسري القرار بشكل فوري

وبحسب ما جاء في بيان صادر عن المنظمة، إن القرار لا يشمل المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، التي تعتبر الذراع القضائية للمجلس، إذ ستتابع عملها لناحية حماية المواطنين الروس

ومجلس أوروبا منظمة دولية لدعم الديمقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون ناشطة داخل المنطقة الأوروبية وتضم 47 عضواً

بوتين يخاطب الجيش الأوكراني

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة العسكريين الأوكرانيين “إلى تولي السلطة” في كييف من خلال الإطاحة بالرئيس فولوديمير زيلينسكي وأوساطه الذين وصفهم بأنهم “زمرة مدمنين ونازيين جدد”

وقال بوتين مخاطبا الجيش الأوكراني في كلمة نقلها التلفزيون الروسي “تولوا السلطة. يبدو لي أن من الأسهل التفاوض بيني وبينكم” مؤكدا أنه لا يحارب وحدات من الجيش الأوكراني بل تشكيلات قومية تتصرف “كإرهابيين” وتستخدم المدنيين “دروعا بشرية”

وكان الكرملين أعلن ظهر الجمعة أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مستعد لإرسال وفد إلى مينسك للتفاوض مع أوكرانيا

وقال ديميتري بيسكوف إن “بوتين مستعد لإرسال وفد روسي على مستوى وزارتي الدفاع والخارجية والإدارة الرئاسية إلى مينسك لإجراء مفاوضات مع الوفد الأوكراني”

من جهته اعتبر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الجمعة، الرد الأوروبي على الغزو الروسي “بطيئًا جدًا” وطالب بوضع كل تدابير الردّ “على الطاولة”

وسأل زيلينسكي في تصريح جديد، “كيف ستدافعون عن أنفسكم إذا كنت بطيئين إلى هذه الحدّ في مساعدة أوكرانيا؟”. وأضاف “إلغاء التأشيرات للروس؟ قطع روابط (روسيا بنظام التعاملات المصرفية العالمي) سويفت؟ عزل كامل لروسيا؟ استدعاء سفراء؟ حظر على النفط؟ اليوم، كل شيء يجب أن يكون على الطاولة لأن هذا تهديد لنا جميعًا، لأوروبا بأسرها”

صباح الجمعة دعا زيلينسكي الاتحاد الأوروبي إلى تشديد العقوبات ضد روسيا لمعاقبتها على غزوها أوكرانيا. وقال على تويتر “لم يتم استنفاد كل احتمالات العقوبات حتى الآن. الضغط على روسيا يجب أن يزداد”. وأضاف “هذا ما قلته” لرئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين

كما قال في خطاب مسجّل، “سيتحتم على روسيا التحدث إلينا عاجلا أم آجلا. التحدث عن كيفية إنهاء القتال ووقف الغزو، وبقدر ما تبدأ هذه المحادثات في وقت مبكر، تقل الخسائر التي ستتكبدها روسيا نفسها”. واتهم الجيش الروسي باستهداف مناطق مدنية في كييف. وأعلن أنّ 137 أوكرانياً على الأقلّ قتلوا منذ بدء الغزو الروسي لبلاده صباح الخميس و316 آخرين أصيبوا بجروح في المعارك. كما أعلن التعبئة العسكرية العامة بحسب مرسوم نُشر على الموقع الإلكتروني للرئاسة الأوكرانية

وكان زيلينسكي قد قال مساء الخميس إنه باقٍ في كييف: “سأبقى في العاصمة. عائلتي أيضا في أوكرانيا. وبحسب المعلومات التي بحوزتنا، فقد حددني العدو على أنني الهدف رقم 1. وعائلتي هي الهدف رقم 2”

وأعرب عن أسفه لأن كييف “تُركت وحدها” في مواجهة الجيش الروسي

موسكو تأسف لقطع كييف العلاقة معها

قالت ماريا زخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية يوم الجمعة إن روسيا تأسف لإعلان كييف قطع العلاقات مع موسكو، وجاء ذلك بعد يوم من تنفيذ القوات الروسية عملية عسكرية ضخمة في أوكرانيا

وأضافت المتحدثة “نأسف بشدة لاختيار نظام كييف طريق قطع جميع علاقاته مع روسيا ومع أي شيء له صلة بأي شيء روسي”

فرنسا تؤيد استبعاد روسيا من نظام سويفت للتحويلات المالية

أعلن وزير المال الفرنسي برونو لومير الجمعة أن بلاده تؤيد استبعاد روسيا من نظام سويفت للتحويلات المالية بهدف معاقبتها على غزو أوكرانيا

وقال لومير في مؤتمر صحافي في إطار مؤتمر يضم وزراء المال في الاتحاد الاوروبي إن “بعض الدول الأعضاء أبدت تحفظات، وفرنسا ليست ضمن هذه الدول”

فون دير لاين تشارك في قمة في بولندا

تشارك رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في قمة لرؤساء دول وسط وشرق أوروبا في وارسو الجمعة مخصصة للهجوم الروسي على أوكرانيا، بحسب صور نشرتها الرئاسة البولندية

ويشارك في القمة حضوريا رؤساء سبعة دول هي بولندا وإستونيا وليتوانيا ولاتفيا وسلوفاكيا وبلغاريا والمجر، وتأتي تزامنا مع إحكام القوات الروسية الخناق على كييف التي تشهد قتالا داخلها وفي محيطها خلال ثاني أيام الغزو الروسي

وانضم رئيسا تشيكيا ورومانيا إلى الاجتماع عبر الإنترنت

من المقرر أن يشارك رؤساء الدول وفون دير لايين معا في اجتماع عبر الفيديو لقادة حلف شمال الأطلسي عند الساعة الثانية بعد الظهر بتوقيت غرينيتش

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية عبر تويتر مع بدء الاجتماع في وارسو “نحن مصممون اليوم أكثر من أي وقت مضى على محاسبة الكرملين على أفعاله الوحشية ودعم الشعب الأوكراني بكل الوسائل الممكنة”

رئيس بلدية كييف: انتقلنا إلى المرحلة الدفاعية

قال رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو يوم الجمعة إن العاصمة الأوكرانية “دخلت في مرحلة الدفاع”. وقال في إفادة صحفية “دخلت المدينة مرحلة الدفاع. دوي طلقات وانفجارات في بعض الأحياء، دخل المخربون بالفعل كييف. العدو يريد تركيع العاصمة وتدميرنا”

يأتي هذا في وقت قالت فيه وزارة الدفاع الروسية يوم الجمعة إن قواتها سيطرت على مطار هوستوميل الاستراتيجي خارج العاصمة الأوكرانية كييف وقامت بإنزال مظليين في المنطقة

وقالت إن الجيش الروسي منع الوصول إلى كييف من الغرب وإن القوات الانفصالية في شرق أوكرانيا هاجمت مواقع للجيش الأوكراني بدعم من الجيش الروسي

إيطاليا تعتزم خفض اعتمادها على الغاز الروسي

أكد رئيس الحكومة الإيطالية ماريو دراغي الجمعة، أن بلاده تعتزم تنويع مصادر الطاقة “في أقرب وقت ممكن” لتخفيض اعتمادها على الغاز الروسي، معرباً عن أسفه للخيارات السيئة في الماضي. وقال أمام النواب إن “الأحداث الحالية تظهر التهور في عدم زيادة تنويع مصادرنا للطاقة ومورديها على مدى العقود الماضية”. وأكد متحدثاً عن العقوبات حيال روسيا أن “ايطاليا تتفق مع دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، وفي مقدمتها فرنسا وألمانيا”

وأوضح دراغي الجمعة أنّ “حوالى 45 بالمئة من الغاز الذي نستورده مصدره روسيا، بزيادة 27 بالمئة مقارنة مع ما كان عليه الوضع منذ 10 سنوات”. وأضاف: “يجب أن نعمل على الفور على تنويع مصادرنا للتغلب على هشاشة وضعنا… ونتجنب خطر الأزمات المستقبلية”

وأكد دراغي أن روما “تعمل على زيادة الإمدادات البديلة”، عبر زيادة استيراد الغاز الطبيعي المسال من الولايات المتحدة، بعد تلقيها اقتراحاً بهذا الشأن من الرئيس الأميركي جو بايدن. ويمكن أن تزيد إيطاليا الاستيراد من أذربيجان والجزائر وتونس وليبيا

وأشار إلى أن “إعادة فتح محطات الطاقة التي تعمل بالفحم قد يكون ضرورياً لسد أي نقص محتمل على الفور”

مقتل “أكثر من 1000 جندي روسي”

قالت وزارة الدفاع الأوكرانية يوم الجمعة إن أكثر من ألف جندي روسي قتلوا حتى الآن في الصراع الأوكراني. وأضافت الوزارة أن “روسيا لم تتكبد مثل هذا العدد من الخسائر البشرية في أي من صراعاتها المسلحة” على الإطلاق

ميركل: الغزو “نقطة تحول عميقة”

دانت المستشارة الألمانية السابقة أنغيلا ميركل التي واجهت سياساتها حيال موسكو انتقادات في بلادها، الغزو الروسي لأوكرانيا، معتبرة أنه “نقطة تحول عميقة” في أوروبا خلال حقبة ما بعد نهاية الحرب الباردة

وأبقت ميركل خلال عهدها على علاقات سياسية واقتصادية وثيقة مع روسيا برئاسة فلاديمير بوتين، على رغم تعدد المسائل الخلافية بين البلدين

وأكدت ميركل الجمعة أنها تتابع “الاعتداء على وحدة الأراضي والسيادة” الأوكرانية “بقلق عميق وتعاطف”

ورأت في بيان أن “حرب العدوان الروسي تشكل نقطة تحوّل عميقة في التاريخ الأوروبي بعد نهاية الحرب الباردة”، معتبرة أنه “لا يوجد أي مبرر” لهذا “الانتهاك الصارخ للقانون الدولي”، معبرة عن “الإدانة له بأشد العبارات”

وأبدت ميركل “تضامنها” مع الحكومة والشعب الأوكرانيين، و”الدعم الكامل” لإدارة سلفها أولاف شولتس لتعامل ألمانيا مع الأزمة الراهنة، والجهود المبذولة مع الشركاء الغربيين من أجل “وقف الرئيس بوتين في أسرع ما يمكن”

إردوغان: الإدانة وحدها لا تكفي

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن رد فعل الناتو على الهجوم الروسي يجب أن يكون أكثر حزما والإدانة وحدها لا تكفي. وأضاف أن “العقلية الغربية” لم تظهر موقفاً حاسماً تجاه الأزمة في أوكرانيا

إلغاء جائزة روسيا الكبرى للفورمولا واحد

أعلن مروّج بطولة العالم للفورمولا واحد الجمعة إلغاء سباق جائزة روسيا الكبرى المقررة في سوتشي في 25 أيلول/سبتمبر المقبل، على خلفية غزو أوكرانيا

وجاء في بيان تم نشره “ناقشت مساء الخميس الفورمولا واحد والاتحاد الدولي للسيارات فيا والفرق موقف رياضتنا، وتوصلنا إلى استنتاج، مع الأخذ في الاعتبار رأي جميع أصحاب المصلحة، أنه من المستحيل تنظيم جائزة روسيا الكبرى في ظل الوضع الحالي”

الفاتيكان على خط الأزمة

زار البابا فرنسيس صباح الجمعة السفارة الروسية لدى الفاتيكان في روما، “للتعبير عن قلقه” حيال الحرب في أوكرانيا، وفق ما أعلن المكتب الإعلامي للكرسي الرسولي

وأضاف أن الحبر الأعظم الذي كان قد دعا الأربعاء إلى “حماية العالم من جنون الحرب”، التقى السفير الروسي ألكسندر أفدييف وقد استغرقت زيارته للسفارة “أكثر من نصف ساعة بقليل”

الأمم المتحدة: الغزو الروسي لأوكرانيا قد يدفع 5 ملايين إلى الفرار

قالت وكالات إغاثة تابعة للأمم المتحدة يوم الجمعة إن إمدادات الوقود والأموال النقدية والمستلزمات الطبية تتناقص في بعض أجزاء أوكرانيا بعد الغزو الروسي، مما قد يدفع ما يصل إلى خمسة ملايين للفرار للخارج

وذكرت شابيا مانتو المتحدثة باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة في إفادة للمنظمة بجنيف أن ما لا يقل عن 100 ألف نزحوا داخل البلاد بعد الفرار من منازلهم، في حين عبر عدة آلاف بالفعل الحدود إلى بلدان مجاورة منها مولدوفا ورومانيا وبولندا

الصين تمتنع عن التنديد بروسيا رغم تصاعد الهجوم على أوكرانيا

التزمت الصين يوم الجمعة برسالة رفضها وصف تحركات روسيا في أوكرانيا بأنها “غزو” أو انتقاد موسكو رغم زيادة شدة الهجمات التي ينفذها الجيش الروسي في البلاد، وهو ما يؤدي إلى زيادة أعداد القتلى والجرحى

وأكدت الصين أنها تؤمن باحترام وحدة أراضي كافة البلدان، لكنها قالت إنها ترى أن الأزمة الأوكرانية لها خلفية تاريخية معقدة وخاصة

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ون بين للصحفيين في إفادة يوم الجمعة “نتفهم مخاوف روسيا المشروعة المتعلقة بالقضايا الأمنية”

وانتقد وانغ أيضا تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن أي بلد يدعم الغزو الروسي “سيوصم بأنه شريك”، وقال إن البلدان التي تتدخل في الشؤون الخارجية لغيرها هي التي ستلطخ سمعتها

وردا على سؤال بشأن ما إن كانت الصين مستعدة لزيادة مشتريات النفط الروسي بعد العقوبات الأمريكية والأوروبية على روسيا، قال وانغ “لم تكن العقوبات أبدا طريقة فعالة لحل المشكلات. نأمل أن تتعاون كافة الأطراف المعنية لحل المشكلات عبر الحوار والتشاور”

لافروف: روسيا مستعدة للمفاوضات

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة أن روسيا مستعدة لإجراء مفاوضات مع السلطات الأوكرانية ما إن “تلقي القوات المسلحة الأوكرانية سلاحها”، مضيفاً “نحن مستعدّون لإجراء مفاوضات في أي وقت، ما إن تسمع القوات المسلحة الأوكرانية نداءنا وتلقي سلاحها”

وقال لافروف أثناء لقاء مع مسؤولين انفصاليين موالين لروسيا في شرق أوكرانيا إن “الرئيس بوتين اتخذ القرار بشنّ هذه العملية العسكرية الخاصة لنزع سلاح أوكرانيا وتحريرها من النازية كي يتمكن الأوكرانيون، بعد تحريرهم من هذا القمع، من تقرير مصيرهم بحرية”

بنك روسيا يعلن عن إجراءات لدعم المصارف الروسية الخاضعة لعقوبات غربية

أعلن بنك روسيا الجمعة عن اجراءات دعم للمصارف الروسية التي فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليها بعد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا

وأشار بنك روسيا في بيان إلى أنه “سيقدّم مع الحكومة الروسية كلّ المساعدة الضرورية للمصارف الخاضعة للعقوبات من قبل الدول الغربية” لا سيّما لأكبر مصرفين في البلاد أي “في تي بي” و”سبيربنك”

وجاء في البيان أيضًا أن “جميع عمليات هذه المصارف بالروبل ستنفّذ وتقدّم الخدمات المناسبة لجميع العملاء كالمعتاد”.وشدّد البيان على أنه “تمّ أيضًا الحفاظ على جميع وسائل العملاء بالعملات الأجنبية ويمكن تسليمها بهذه العملات”.وقال المصرف إنه “جاهز لدعم المصارف بالروبل وبعملات أجنبية”، لافتًا إلى أن جميع المصارف المعنيّة لديها “احتياطي كبير متين”. وأضاف “إن بنك روسيا جاهز لاتخاذ إجراءات إضافية لضمان استقرار واستمرارية الأنشطة التشغيلية للمصارف للدفاع عن مصالح دائنيها ومدخرينها”

وأكّد مصرف “سبيربنك” الخميس أن جميع أنظمته ومكاتبه استمرت في العمل “بشكل طبيعي” بحيث يتمتع عملاؤها “بإمكانية الوصول الكامل” إلى جميع أموالهم

وأعلن مصرف “في تي بي” من جهته أن استخدام البطاقات المصرفية من نوع “فيزا” و”ماستركارد” في الخارج هو أمر “مستحيل” بسبب العقوبات. وقال “في تي بي” في بيان “نوصيكم بسحب النقود بشكل مسبق للقيام بمدفوعات على أراضي الدول الأجنبية”، مشددًا على أن جميع البطاقات الائتمانية تعمل “دون قيود” على الأراضي الروسية

وأشار مصرف نوفيكومبنك الخاضع لعقوبات أيضًا إلى أن “فرض العقوبات لن يؤثر” على نشاطاته. وقال المصرف في بيان “نضمن أمن الموارد المالية لعملائنا ومصالحهم”

رئيس بلدية مدينة خاركيف الأوكرانية يحث السكان على الاحتماء بالملاجئ

حث رئيس بلدية مدينة خاركيف في شرق أوكرانيا السكان على الاحتماء بمحطات المترو والمخابئ المضادة للقنابل والأقبية

وقال شاهد لرويترز إن دوي انفجارات قوية سُمع في المدينة في وقت سابق مع إطلاق صفارات الإنذار من الهجمات الصاروخية والضربات الجوية في عدد من المدن الأوكرانية

بايدن يتوعد بتسديد ضربة كبرى للاقتصاد والمالية الروسيين

دافع الرئيس الأميركي جو بايدن الخميس عن سلسلة العقوبات التي أقرتها الولايات المتحدة وحلفاؤها ضد روسيا ردا على اجتياحها أوكرانيا مؤكدا أنها ستسدد ضربة كبرى للمالية والاقتصاد الروسيين وستجعل الرئيس فلاديمير بوتين “منبوذا” على الساحة الدولية

وأعلن بايدن في كلمة ألقاها من البيت الأبيض أن التدابير الاقتصادية والمالية المتخذة “تتخطى كل ما تم حتى الآن إطلاقا”

لكنه أقر بأن تقييم مفاعيل العقوبات الأميركية التي تتفادى حتى الآن قطاع الطاقة الأساسي بالنسبة لروسيا، “يتطلب بعض الوقت”

وأكد أنه مع هذه العقوبات وما يرافقها من تدابير أوروبية وبريطانية وكندية، فإن بوتين سيصبح “منبوذا على الساحة الدولية”

وقال إنه “لم يكن هناك يوما أي سبب أمني حقيقي خلف” الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا. واضاف “كان على الدوام عدوانا صرفا، رغبة لدى بوتين في بناء إمبراطورية بكل ما يتطلبه ذلك من وسائل”

وعرض الرئيس الديموقراطي بشكل مفصل الرد الغربي الذي يركز على الجانب الاقتصادي

وشدد مرة جديدة على أنه من غير الوارد إرسال قوات أميركية إلى أوكرانيا التي لا تنتمي إلى الحلف الأطلسي

في المقابل، جدد وعده بالدفاع عن “أدنى شبر من أراضي” الحلف. وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في أعقاب ذلك إرسال حوالى سبعة آلاف عسكري إضافي إلى ألمانيا

معارك داخل كييف

تدور معارك صباح الجمعة في أحد الأحياء الواقعة في شمال كييف بينما يبدو أن القوات الروسية تشدد الخناق حول العاصمة الأوكرانية

وأعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية على صفحتها في فيسبوك أن عملية تخريبية للقوات الروسية تنفّذها فرقة خاصة مؤلفة من جنود استطلاع. في الرسالة نفسها ، طلبت الوزارة الأوكرانية من المدنيين في الحي حمل السلاح. وكتبت “نطلب من المواطنين إبلاغنا بتحركات العدو وصنع زجاجات حارقة وتحييد المحتل!”

في وقت سابق الجمعة، أعلن الجيش الأوكراني أنه يقاتل وحدات من المدرّعات الروسية في مدينتَي ديمر وإيفانكيف الواقعتين على التوالي على بُعد 45 و80 كيلومترا شمال كييف العاصمة. وأكد أن تم وقف “تقدم قوات العدو على ضفة نهر تييروف، وتدمير الجسر فوق النهر”

وسُمع دوي انفجارَين قويين فجر الجمعة في وسط كييف

وقال رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح وإن أحدهم في حالة خطرة، جراء سقوط حطام صواريخ في منطقة سكنية في جنوب شرق العاصمة

وكتب وزير الخارجية الأوكراني في تغريدة أن “إطلاق مروّع لصواريخ بالستية روسية على كييف. آخر مرة شهدت فيها عاصمتنا أمرًا مماثلًا كانت في 1941 عندما تعرّضت لهجوم من ألمانيا النازية. انتصرت أوكرانيا على هذا الشيطان وستنتصر أيضًا على ذلك”

استعادة السيطرة على مطار عسكري قرب كييف

أعلنت رئاسة أركان الجيش الأوكراني أنها استعادت السيطرة على مطار أنتونف العسكري في غويتوميل الواقع على مشارف العاصمة الأوكرانية، والذي كانت قد سيطرت عليه القوات الروسية. وقالت على فيسبوك أيضا إن “وحدة تكتيكية لقوات الدفاع تدير مطار غوستوميل”

ويفا: المباريات الدولية الأوروبية البيتية لروسيا وأوكرانيا ستقام على أرض محايدة

قرّر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الجمعة إقامة المباريات الدولية الأوروبية البيتية للأندية والمنتخبات الروسية والأوكرانية على أرض محايدة “حتى إشعار آخر” بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا

هذا القرار يتعلق تحديدا بنادي سبارتاك موسكو الذي لا يزال مشاركا في مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، لكنه لا يتعلق بمباراة الملحق المؤهل الى مونديال قطر 2022 ضد بولندا المقررة في موسكو في 24 آذار/مارس المقبل، لأن مصير هذه المباراة مرتبط بقرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)

وزير المالية الفرنسي: عزل روسيا عن نظام سويفت “خيار أخير”

قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير يوم الجمعة إن خيار عزل روسيا عن نظام سويفت للمدفوعات العالمية بين البنوك يظل قائما لكنه يعتبره “الخيار الأخير”

في حين قال وزير الدفاع البريطاني بن والاس يوم الجمعة إن بلاده ترغب في عزل روسيا عن نظام سويفت للمدفوعات العالمية بين البنوك

وصرح والاس لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “نود أن نذهب إلى ما هو أبعد، نود استخدم نظام سويفت- هذا هو النظام المالي الذي يسمح للروس بنقل الأموال حول العالم لتلقي مدفوعات مقابل الغاز- لكن كما تعلمون مثل أشياء كثيرة هذه منظمات دولية وإذا لم تكن كل دولة تريد طردهم من نظام سويفت سيصبح الأمر صعبا”

في حين قال المتحدث الرسمي باسم حكومة ألمانيا إن تعليق نظام مدفوعات السويفت سيكون له تأثير كبير على الأعمال التجارية الألمانية ويتطلب الكثير من الإعداد

ولم تلجأ الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى عزل روسيا عن نظام سويفت ضمن عقوبات جديدة صارمة فرضتها على موسكو بعد غزوها أوكرانيا، لكن الرئيس الأمريكي جو بايدن قال الخميس إن بإمكانهم إعادة النظر في هذه المسألة

الخارجية الأمريكية: بلينكن بحث مع نظيره الإماراتي الهجوم الروسي على أوكرانيا

قال موقع وزارة الخارجية الأمريكية إن وزير الخارجية أنتوني بلينكن بحث مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد الهجوم الروسي على أوكرانيا و”سبل بناء استجابة دولية قوية لدعم سيادة أوكرانيا من خلال مجلس الأمن الدولي”

نائبة وزير الخارجية الأمريكي تتحدث مع نائب وزير خارجية السعودية

أفاد موقع الخارجية الأمريكية أن ويندي شيرمان نائبة وزير الخارجية تحدثت مع وليد الخريجي نائب وزير الخارجية السعودي عن الهجوم الروسي على أوكرانيا وأهمية بناء استجابة دولية لدعم سيادة كييف

وكالة تاس: روسيا أعدت حزمة من العقوبات الانتقامية

نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن فالنتينا ماتفينكو رئيسة مجلس الاتحاد الروسي وهو الغرفة العليا في البرلمان قولها يوم الجمعة إن موسكو أعدت حزمة من العقوبات الانتقامية وتعرف نقاط ضعف الغرب

وماتفينكو عضو في مجلس الأمن الروسي وشاركت في اجتماعه هذا الأسبوع قبل الغزو الروسي لأوكرانيا

غازبروم الروسية: إمدادات الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا مستمرة

قالت شركة الطاقة الروسية غازبروم يوم الجمعة إنها تمد عملاءها الأوروبيين بالغاز عبر أوكرانيا وفقا للطلب

وأضافت الشركة أن الطلب من العملاء في أوروبا بلغ 103.8 مليون متر مكعب يوم الجمعة

روسيا تمنع الطائرات المرتبطة ببريطانيا من دخول مجالها الجوي

أعلنت روسيا الجمعة أنها ستمنع كل الطائرات المرتبطة ببريطانيا من دخول مجالها الجوي بعدما فرضت لندن عقوبات على شركة الطيران الروسية أيروفلوت ردا على الغزو الروسي لأوكرانيا

روسيا: حققنا بنجاح كل الأهداف المحددة في اليوم الأول من الغزو

أكدت روسيا مساء الخميس أنها حققت “بنجاح” كل الأهداف المحددة في اليوم الأول من غزوها لأوكرانيا، حيث أسفرت عمليات قصف ومواجهات عن عشرات القتلى، بحسب السلطات الأوكرانية

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن في كلمة متلفزة فجر الخميس، شنّ “عملية عسكرية خاصة” دفاعًا عن الانفصاليين الموالين لموسكو في شرق أوكرانيا و”لنزع سلاح” جارته الموالية للغرب. وأكد الكرملين أنه يريد فرض “وضع محايد” في أوكرانيا

وأعلن الجيش الروسي بعد ظهر الخميس أنه دمّر 74 منشأة عسكرية بينها 11 مهبط طائرات في أوكرانيا، إضافة إلى 18 محطة رادار لأنظمة الدفاع الصاروخي الأوكرانية، وهي تصريحات لا يتسنّ التحقق منها

ماكرون: من المفيد “ترك الطريق مفتوحا” للحوار مع روسيا

اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّ من المفيد “ترك الطريق مفتوحا” للحوار مع روسيا من أجل وقف هجومها على أوكرانيا، غير أنه ندّد في الوقت نفسه بـ”ازدواجية” نظيره الروسي فلاديمير بوتين

وقال إنه أجرى الخميس “محادثة صريحة ومباشرة وسريعة” مع بوتين

هجوم برّي

دخلت قوات برية روسية إلى منطقة كييف من أراضي بيلاروس لشنّ هجوم على أهداف عسكرية، بحسب كييف. وخلال ساعات، بدت تتقدم نحو العاصمة

وبحسب وزارة الدفاع الروسية، فإن الانفصاليين الموالين لروسيا الذي يخوضون معارك ضد الجيش الاوكراني في شرق البلاد بدعم روسي، “تقدّموا سبعة كيلومترات” في هجومهم

(Visited 4 times, 1 visits today)