“الرقابة الإدارية” تنظم حفل تخرج 36 متدربا من 12 دولة إفريقية

19_2022-637813826265352069-535
28 فبراير 2022, 2:06 م

رئيس الرقابة الإدارية: مصر ترحب بالدول الأفريقية المجاورة لها لضمان مستقبل أفضل للشعوب الأفريقية

قامت هيئة الرقابة الإدارية بتنظيم حفل تخرج لدفعة جديدة من 36 متدربا من 12 دولة أفريقية، وهنأ الوزير حسن عبد الشافى أحمد رئيس هيئة الرقابة الإدارية فى كلمته، خلال حفل تسليم الشهادة المتدربين على اجتياز برنامج التدريب على منع الفساد ومكافحته، والتوعية بآثاره الضارة التى تعرض التنمية المستدامة فى أفريقيا للخطر، مضيفا أن هذه المنح الرئاسية تعكس على ما يخصها إيمان القيادة السياسية المصرية الراسخ بأهمية العلاقات التاريخية والاستراتيجية المتعددة الأطراف مع الدول الأفريقية.

 وأكد الوزير أن مصر لا تزال ترحب بالدول الأفريقية المجاورة لها، لتعزيز التعاون وضمان مستقبل أفضل للشعوب الأفريقية، وأشاد عبد الشافى بجهود وزارة الخارجية المصرية، ممثلة فى الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى تنسيق التعاون بين مصر وأفريقيا فى العديد من المجالات، وأطلق الرئيس المصرى EAPD لتكون المنصة الرسمية لتبادل الخبرات التنموية مع جميع الدول الأفريقية.

ونظمت مصر العديد من الفعاليات التى تمحور حول مكافحة الفساد، وهى المنتدى الأفريقى الأول لمكافحة الفساد، الذى عقد فى شرم الشيخ بعد أن دعا الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى إنشاء منصة أفريقية لتبادل المعرفة “الأولى من نوعها فى الكونت الأفريقى فى عام 2018 خلال القمة الأفريقية السنوية.

وفى نفس السياق، شاركت أفريقيا بنشاط فى الدورة التاسعة لمؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد (COSP9) التى انعقدت فى شرم الشيخ فى ديسمبر 2021 لتعزيز الجهود المشتركة معالجة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

واختتم رئيس هيئة مكافحة الفساد بتوجيهه للجماعة الاقتصادية لأفريقيا بمواصلة عقد الدورات التدريبية، بالتعاون مع هيئات مكافحة الفساد المحلية والإقليمية والدولية، وفقًا لاستراتيجية الأكاديمية لضمان استمرار التعاون مع وكالات نظيرها.

وألقى نائب رئيس مفوضية مكافحة الفساد بجنوب السودان الدكتور صموئيل جوك بانى كلمة نيابة عن باقى المتدربين، شكر فيها مصر على دعمها المستمر للدول الأفريقية، وكذلك مكافحة ج المصرية أكاديمية أوروبشن لتنظيم البرنامج التدريبى، والتى شرفت المهارات من خلال المعرفة والخبرات.

 كما حث الدكتور جوك بانى على تسهيل المزيد من هذه البرامج والدورات لبناء القدرات الأفريقية فى مجال منع الفساد ومكافحته، مشيدا بخبرة مصر فى هذا المجال.

يأتى ذلك فى ضوء الجهود الحثيثة التى تبذلها مصر لتعزيز التعاون مع الدول الأفريقية، من خلال الأجهزة المختلفة، إيمانًا منه بأن التنمية المستدامة لا يمكن تحقيقها إلا من خلال جهود جماعية ملموسة.

وذلك فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتقديم 250 منحة تدريبية لمجموعة أفارقة من المتدربين فى مجال منع ومكافحة الفساد.

اليوم السابع

(Visited 4 times, 1 visits today)