أعلنت وزارة الخارجية اليوم الأربعاء، أنه في إطار متابعة القنصلية العامة لجمهورية مصر العربية في نيويورك، تداعيات حادث إطلاق النار بإحدى محطات مترو الأنفاق في بروكلين أمس الثلاثاء، والذي أسفر عن إصابة العديد من الأشخاص بإصابات متفرقة، رصدت القنصلية العامة وجود مواطنيّن مصرييَّن بين المصابين، أحدهما في حالة حرجة.

ذكرت وزارة الخارجية – في بيان صحفي اليوم الأربعاء – أن ذلك يأتي اتصالًا بجهود الدولة نحو مواصلة متابعة ورعاية مواطنينا بالخارج، مشيرًا إلى أن السفيرة هويدا عصام عبد الرحمن القنصل العام لمصر في نيويورك توجهت – على الفور – عقب وقوع الحادث إلى إحدى المستشفيات في حي بروكلين، للاطمئنان على حالة أحد المواطنين المصابين، وهو “كريم علي”، والذي خضع لعملية جراحية دقيقة بعد إصابته في قدمه إثر الحادث.

وأشارت الوزارة إلى أن القنصل العام تقوم حاليًا بمواصلة متابعة حالته على مدار الساعة، وتقديم كل سبل الرعاية والدعم، كما قامت السفيرة هويدا عصام أيضًا بالتواصل مع مواطنة مصرية أخرى، أُصيبت أثناء التدافع عقب الحادث، وذلك للاطمئنان عليها والإعراب عن دعم القنصلية المصرية لها بشتى الطرق المُمكنة.