البنك المركزى الأوروبى: ذروة ارتفاع الأسعار فى أوروبا قريبة جدا

103
29 أبريل 2022, 6:21 م

قال نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي لويس دي جويندوس إنه يتوقع أن تكون ذروة ارتفاع الأسعار في أوروبا “قريبة جدًا” حيث سجل التضخم الألماني مستوى مرتفعًا جديدًا بينما تباطأت إسبانيا.

وقال جويندوس إن أسعار المستهلك ارتفعت فى أكبر اقتصاد فى القارة بنسبة 7.8% فى أبريل عن العام السابق بما يتماشى مع معايير الاتحاد الأوروبى المنسقة ، متجاوزة متوسط ​​التوقعات بارتفاع 7.6٪ وفقا لصحيفة لابانجورديا الإسبانية .

وفى إسبانيا ، تباطأ التضخم أكثر من المتوقع إلى 8.3٪. ستصدر فرنسا وإيطاليا بيانات اليوم الجمعة ، وكذلك منطقة اليورو المكونة من 19 دولة ، حيث يتوقع المحللون ارتفاع المعدل هناك إلى 7.5٪.

وعانى تكتل العملة من سلسلة غير مسبوقة من الزيادات المرتفعة في الأسعار وتقلص ميزانيات الأسر بسبب ارتفاع تكاليف الطاقة ، والتي تفاقمت بسبب الحرب الروسية في أوكرانيا.

ويتوقع المستثمرون أن يبدأ البنك المركزي الأوروبي في رفع أسعار الفائدة من أدنى مستوياتها القياسية في الأشهر المقبلة ، ومع ذلك ، قال “من المرجح أن تظل زيادات الأسعار مرتفعة في الأشهر المقبلة ، ويرجع ذلك أساسًا إلى الانتعاش القوي في تكاليف الطاقة”.

تم توضيح التهديدات للتوقعات هذا الأسبوع عندما أوقف الكرملين شحنات الغاز الطبيعي إلى بولندا وبلغاريا ، بينما أثار شبح الاضطرابات في أعضاء الاتحاد الأوروبي الآخرين الذين يعتمدون عليه في إمدادات الطاقة.

في غضون ذلك ، يبحث المسؤولون في بروكسل فرض حظر تدريجي على واردات النفط الروسي،  يتعرض الاقتصاد الصناعي الألماني ، الأكبر في أوروبا ، بشكل خاص لارتفاع تكاليف المدخلات.

وبينما كان أحدث سجل تضخم مدفوعًا بأسعار الطاقة ، فقد ساهمت أيضًا اختناقات العرض وتكاليف الغذاء، وبدأت الحكومة الألمانية الاستعدادات لوقف محتمل لتسليم الغاز الروسي ، وفقًا للمستشار أولاف شولتز.

تباطأ التضخم في إسبانيا حيث انخفضت تكاليف الكهرباء من مستويات قياسية وانخفضت إلى أقل من متوسط ​​التقدير البالغ 9٪ ، وضاعف البنك المركزي توقعاته للتضخم لهذا العام والعام المقبل بسبب ارتفاع تكاليف الطاقة ، وحذر من مخاطر على الاقتصاد الذي لم يتعاف بعد بشكل كامل من الوباء.

تواصل القوات المسلحة الروسية، منذ 24 فبراير الماضي، تنفيذ عملية عسكرية في أوكرانيا، وعلى خلفية تلك العملية العسكرية، فرضت الدول الغربية عقوبات غير مسبوقة على روسيا، استهدفت القطاعين المالي والاقتصادي، والطيران التجاري الروسي.

(Visited 3 times, 1 visits today)