التعليم: عقد الامتحانات البديلة للصفين الأول والثانى الثانوى 30 مايو

6
10 مايو 2022, 10:13 ص

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عقد امتحان بديل للصفين الأول والثانى الثانوى العام 30 مايو المقبل ولمدة 3 أيام، من 30 مايو حتى 1 يونيو المقبل، حيث اعتمدت الوزارة جدولا بديلا للاختبارات، بهدف إتاحة الامتحانات للطلاب الذين لم يتمكنوا من أداء امتحان الترم الثانى” الاصلى” بنجاح بسبب عذر مرضي أو تقني أو شخصي مقبول.
وقالت الوزارة إن الامتحانات البديلة تعقد ورقياً وتكون نوعية الاسئلة اختيار من متعدد، ويجب مراعاة احتساب 15 دقيقة راحة للطلاب ما بين الاختبارات لأنه وفق جدول الامتحانات سيؤدى الطالب أكثر من مادة يوميا، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية، كما أنه على جميع الطلاب مراعاة الزمن المخصص للإجابة لكل مادة.
وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى أنه لا يحدث تعثر في الدخول على التابلت بامتحانات نهاية العام للصفين الأول والثانى الثانوى للعام في المدارس المجهزة، في ضوء كل الامتحانات التجريبية إلا في حالة انقطاع الكهرباء أو تهكير التابلت والامتحان البديل وفق الجدول المعلن وليس في نفس اليوم.
وأضافت التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الامتحانات البديلة ليست لعطل التابلت أو المنصة ولكن لظروف خارجة عن الإرادة مثل مرض الطالب أو غيابه بعذر أو انقطاع الكهرباء وليس لأسباب فنية أو تقنية، بشكل كبير لأن منصة الامتحان ستعمل بدون مشكلات فنية أو تقنية.
وشددت الوزارة أنه إذا حدث أي عطل بالكهرباء أو جهاز “التابلت” أو الخادم المدرسي بالنسبة لطلاب الصف الأول والثاني الثانوي الذين لهم الحق في أداء الامتحانات إلكترونيًا (المنتظمين، والخدمات، أثناء تواجدهم بلجنة سير الامتحان يتم تحرير محضر إثبات حالة موقع من مدير المدرسة ومسئول التطوير التكنولوجي باللجنة، مشددة على لا يوجد ما يسمى سقوط السيستم في المنصة الجديدة التي تم اختبارها عدد كبير من المرات بنجاح تام في “المدارس المجهزة” وبالتالي نحن لا نتكلم عن سقوط منصة وإنما ظروف خارجة عن الإرادة مثل انقطاع الكهرباء.
وكشفت الوزارة على أن ؜النظام الإلكترونى للامتحانات كامل الجاهزية وتم التأكيد من خلال الاختبارات التدريبية التى تمت اتاحتها للطلاب خلال الأيام الماضية، مضيفة أنه من لم يتمكن من النظام التدريبي هم من لم يحدثوا التابلت أو قاموا بتهكير التابلت أو كانوا في مدارس غير مجهزة فقط لان الامتحانات سوف تعقد في المدارس المجهزة فقط.
ولفتت الوزارة إلى أن كل من حضر التدريب على استخدام التابلت فى الامتحانات الإلكترونية، مطمئنون تماما لكفاءة المنصة، ولكن من الواجب أن نعوض أى طالب فاته الامتحان بعذر مقبول سواء مرضي أو شخصي أو فني ويجب أن نعطيه فرصة الإعادة كما يحدث كل عام على مستوى المدرسة ولكن هذه المرة ننظم الاعادة بجدول ثابت للجميع وهذا ليس بالجديد وإنما لطمأنة الجميع أن فرصهم محفوظة.
وحول مطالب أولياء طلاب الصفين الأول والثانى الثانوى بشأن تثبيت الطلاب في المدارس الخاصة المجهزة تكنولوجية لأداء الامتحان الإلكترونى على التابلت بدلا من تسكينهم على مدارس حكومية أخري مجهزة، قالت الوزارة: تم السماح بهذا بضوابط صارمة وعلى مسؤولية المدرسة الخاصة المباشرة أمام طلابها، ولكن من الأفضل أداء الامتحان في المدارس المجهزة في الفترة المسائية حتى نتفادى مشكلات المدارس الخاصة التى قد تحدث أثناء عقد الامتحانات الإلكترونية بسبب البنية التكنولوجية فى هذه المدارس.
(Visited 4 times, 1 visits today)