وقال سالم- فى تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط – إن البنك يعطي أولوية كبيرة لمشروعات المياه والصرف الصحى باعتبارها أولوية من أولويات مصر، مشيرا إلى أن ذلك يتم بمواكبة البرامج القومية الكبيرة التي تنفذها مصر ومن بينها مبادرة حياة كريمة.

وأضاف سالم أن بنك الاستثمار الأوروبي يسهم في عدة مشروعات بمصر بتمويل مشترك مع الاتحاد الاوروبي، مشيرا إلى أنه من بين هذه المشروعات تلك المقامة بمحافظة ومنها محطة صرف صحى غرب الإسكندرية بخلاف مشروعات أخرى مثل مشروع تحسين نوعية المياه بمصرف كتشنر في الدلتا، الذي تبلغ قيمة تمويله 406 ملايين يورو بواقع تمويل تنموى بقيمة 213.9 مليون يورو من بنك الاستثمار الأوروبى ومنحة بقيمة 25 مليون يورو من الاتحاد الأوروبى بالإضافة إلى مشروعات للصرف الصحى بكفر الشيخ ومشروعات عديدة على مستوى الجمهورية.

وحول المشروعات المستقبلية للبنك في مصر.. أوضح مسئول بنك الاستثمار أن البنك دائما يسعي إلى الاستجابة للخطة القومية للدولة المصرية واولوياتها.

وبشأن قيمة تمويل المشروعات في مصر.. ذكر أن البنك قدم تمويلات لمصر بقيمة مليار يورو حتى الان لدعم 23 مشروعا من بينها: مشروعات التنمية المتكاملة لمعالجة مياه الصرف بالإسكندرية وكفر الشيخ إضافة إلى المشروعات الهادفة للحد من التلوث في بحيرات مصر والبحر المتوسط ومحطة الفيوم للصرف الصحى. 

وعما إذا كان بنك الاستثمار الأوروبي يسهم في مشروعات أخرى غير المياه؛ لاسيما ضمن مبادرة حياة كريمة.. قال إن دراسة تتم حاليا مع وزارة الإسكان في هذا الصدد.. مضيفا أنه وحتى الان لم يتم التعاون لأن حياة كريمة مشروع قومي كبير يتم تنفيذه بخطى سريعة ونحن ندرس المشاركة فى مرحلته الثانية والثالثة فب حالة طلب الحكومة ذلك. 

اليوم السابع