واستعرض الرئيس العراقى – خلال استقباله وفداً ضم عدداً من شيوخ عشائر محافظة النجف، وفقا لوكالة الأنباء العراقية- مجمل الأوضاع العامة، مشيرا إلى أن محافظة النجف إيقونة الاعتدال ودعم التعايش السلمي ونصرة مطالب المواطنين. 

وأكد صالح على “الدور الكبير الذي تلعبه النجف والمرجعية الدينية وشيوخ العشائر ووجهائها في الحفاظ على النسيج الاجتماعي في البلد، بما تمثله المدينة من رمز للاعتدال، ودعم المطالب الحقة للمواطنين، ونبذ العنف والدفاع ضد المخاطر التي تواجه البلاد، والمساهمة في ترسيخ الأمن والاستقرار”.