وقالت نابيولينا، خلال كلمة أمام منتدى “موسكو المالي”، اليوم الخميس: “لم تترك لنا أحداث هذا العام أي خيار، وعلينا أن نقوم بإعادة هيكلة الاقتصاد الوطني”. 
وأضافت:”من المهم ألا تقتصر إعادة الهيكلة على استبدال بعض أسواق التصدير جغرافيا بأسواق أخرى، ولكن الأهم أن نعمل على زيادة إنتاجية العمل والقدرة التنافسية وأن تكون لدينا حصة كبيرة من المنتجات التكنولوجية”، مؤكدة على ضرورة أن يكون الاقتصاد الروسي قادرا على الابتكار. 

وأقرت رئيسة المركزي الروسي بأن القطاع المالي في روسيا يواجه تحديات، تتمثل في ضرورة زيادة تمويل رأس المال والحصول على ثقة المستثمرين. 

وتابعت:”أن الكثير من الاستثمارات لدينا تقوم على الديون والشركات محملة بالديون، ولدينا نقص كبير في رأس المال”، مشددة على ضرورة أن يقوم القطاع المالي الروسي بزيادة تمويل قطاع الأعمال وجذب رأس المال. 

هذا و تستضيف العاصمة الروسية اليوم الخميس أعمال منتدى “موسكو المالي” السابع. وتقام هذه الفعالية سنوياً في “اليوم المالي”، الذي يُعد عيدا مهنيا للعاملين في قطاع المال في روسيا. ويتزامن موعد انعقاد المنتدى هذا العام مع احتفال وزارة المالية الروسية بالذكرى الـ 220 لتأسيسها.