وذكر موقع شبكة دويتش فيلا الألماني، اليوم الجمعة، أن معدل التضخم فى منطقة اليورو المكونة من 19 دولة 10% في سبتمبر، وهو أعلى مستوى له على الإطلاق في تاريخ العملة الأوروبية الموحدة، وفقًا لآخر تقدير عاجل من يوروستات، وكالة الإحصاء التابعة للاتحاد الأوروبى.

ويمثل هذا ارتفاعا من 9.1% في أغسطس الماضي، وكان معدل التضخم قبل عام واحد فقط 3.2 %.

ويأتي ارتفاع معدل التضخم في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة ارتفاعا شديدا في أسعار الكهرباء والغاز الطبيعي، كما يأتي وسط توقعات بركود وشيك.

وارتفعت أسعار الطاقة بنسبة 40.8% مقارنة بأسعار العام الماضي، في حين ارتفعت أسعار المواد الغذائية والكحول والتبغ بنسبة 11.8% في سبتمبر، مقابل 10.6% المسجلة في أغسطس.

وتسبب نقص إمدادات الغاز من روسيا في ارتفاع الأسعار بشكل كبير ودفع المسئولين الأوروبيين إلى اتهام شركة غازبروم التي تديرها الدولة الروسية بالابتزاز في مجال الطاقة.