فوز ثلاثي أمريكي بجائزة نوبل في الاقتصاد

162
11 أكتوبر 2022, 12:18 ص

فاز الثلاثي الأمريكي برنانكي ودايموند وديبفيج، اليوم الإثنين،  بجائزة نوبل في الاقتصاد، وفقا لما نقله موقع فرانس 24.

جائزة نوبل للسلام

وفاز كل من البيلاروسي أليس بيالياتسكي ومنظمة ميموريال الروسية ومركز الحريات المدنية في أوكرانيا، يوم الجمعة الماضي،  بجائزة نوبل للسلام لعام 2022، وهم ما اعتبرهم المراقبون “خصوم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

يذكر أن موسم جائزة نوبل، ينطلق بداية شهر أكتوبر من كل عام، وخلال ستة أيام يتم إعلان 6 جوائز، لتضاف وجوه جديدة من جميع أنحاء العالم إلى قائمة النخبة من العلماء والكتاب والاقتصاديين وقادة حقوق الإنسان.

وانطلق موسم نوبل هذا العام اليوم الإثنين بجائزة الطب، تليها إعلانات يومية، لجائزة الفيزياء الثلاثاء، والكيمياء الأربعاء، والأدب الخميس، ويتم الإعلان عن جائزة نوبل للسلام لعام 2022 الجمعة، وجائزة الاقتصاد في 10 أكتوبر.

وفيما يلي 5 معلومات يجب معرفتها عن الجوائز:

من الذي أنشأ جوائز نوبل؟

تم تدشين جوائز الطب والفيزياء والكيمياء والأدب والسلام بإرادة ألفريد نوبل، وهو صناعي سويدي ثري ومخترع الديناميت، وتم تسليم الجوائز الأولى عام 1901، بعد خمس سنوات من وفاة نوبل.

وتبلغ قيمة كل جائزة 10 ملايين كرونة (ما يقرب من 900 ألف دولار أمريكي) وسيتم تسليمها بشهادة وميدالية ذهبية في 10 ديسمبر، تاريخ وفاة نوبل في عام 1896.

وجائزة الاقتصاد، المعروفة رسميًا باسم جائزة بنك السويد في العلوم الاقتصادية في ذكرى ألفريد نوبل، لم يتم إنشاؤها من قبل نوبل، ولكن من قبل البنك المركزي السويدي في عام 1968.

وبين عامي 1901 و2021 مُنحت جوائز نوبل وجائزة العلوم الاقتصادية 609 مرات.

من يعرف الفائز ولماذا؟

تحظر قوانين نوبل على القضاة مناقشة مداولاتهم لمدة 50 عامًا، لذلك من المحتمل أن يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن نعرف على وجه اليقين كيف اختار الحكام اختياراتهم لعام 2022 ومن كان على قوائمهم القصيرة.

ويحاول الحكام جاهدين تجنب إسقاط تلميحات حول الفائزين قبل الإعلان رسميًا، ولكن في بعض الأحيان يتم نشر الكلام، ويعرض وكلاء المراهنات في أوروبا أحيانا احتمالات محتملة على جائزة السلام والفائزين بجائزة نوبل في الأدب.

من يمكنه ترشيح مرشح؟

آلاف الأشخاص حول العالم مؤهلون لتقديم ترشيحات لجوائز نوبل، ومن بينهم أساتذة جامعيون ومشرعون وحائزون سابقون على جائزة نوبل وأعضاء اللجنة أنفسهم.

(Visited 3 times, 1 visits today)