اخبار عالميةاخبار عربية

سفير إيران في دمشق يؤكد مقتل مستشارين بـ”هجوم إسرائيلي” استهدف القنصيلة ويتوعد: ردنا سيكون قاسيا

أكد السفير الإيراني لدى دمشق حسين أكبري اليوم الاثنين، سقوط 5 إلى 7 أشخاص بينهم مستشارين عسكريين إيرانيين كانوا في ضيافة السفارة جراء الهجوم الإسرائيلي على مبنى القنصلية الإيرانية.

وقال السفير الإيراني: “سنعلن عن هويات الشهداء قريبا، بين 5 إلى 7 أشخاص استشهدوا خلال العدوان الإسرائيلي. سنتمكن من تحديد عدد الشهداء بدقة بعد رفع الأنقاض من موقع الاعتداء”.

وأكد أكبري وجود قتلى من المستشارين العسكريين الإيرانيين كانوا في ضيافة السفارة حسب وصفه، مشددا على أن “هذا الاعتداء لن يكون دون رد، وردنا على الهجوم سيكون قاسيا”.

واستهدف الطيران الإسرائيلي مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق اليوم الاثنين، متسببا بدمار كبير فيها إضافة إلى المباني المجاورة لها، وأكدت مصادر إيرانية مقتل الجنرال في “الحرس الثـوري الإيراني” محمد رضا زاهدي الذي يشغل منصب القائد الأعلى لفيلق القدس في سوريا ولبنان.

في السياق ذاته، قالت وسائل إعلام حكومية إن الضربة الإسرائيلية ألحقت أضرارا أيضا بالمباني المجاورة للسفارة الإيرانية في سوريا. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 8 قتلى على الأقل سقطوا جراء القصف.

من جانبه، قال وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إن الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية هو عمل إرهابي شنيع أدى لمقتل عدد من الأبرياء.

روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى