المجمع المقدس: كل من شارك في انتاج وترويج ”الفيلم المسيء” خارج على المبادئ المسيحية

13 سبتمبر 2012, 1:16 م

9/12/2012 10:13:00 PM
كتبت- عزة جرجس:
قال الأنبا بولا، المتحدث الرسمي باسم الكنيسة الأرثوذكسية، أن المجمع المقدس ناقش اليوم، بجانب الانتخابات البابوية، قضية الفيلم المسيئ للإسلام ونبيه الكريم، وقرر المجمع المقدس والمجلس الملي العام وهيئة الأوقاف القبطية، في اجتماع اليوم، الأربعاء، برئاسة القائم مقام الأنبا باخوميوس، إصدار بيان جاء فيه:”أن إنتاح هذا الفيلم جزء من حملة خبيثة تستهدف الإساءة للأديان وبث الفتن بين الشعب المصري وقد سبق إنتاج هذا الفيلم إنتاج أفلام أيضا مسيئة للمسيح ، والمجمع يرفض أي إساءة للأديان”.
وأعرب المجمع في بيانه، عن شعوره ببالغ الأسى وتضامنه الكامل مع المسلمين، مؤكدا على أن إزدراء الأديان جريمة يجب على الجميع منعها، وتتعارض مع القيم المسيحية، مؤكدا :” كل من يثبت مشاركته في إنتاج أو عرض أو الترويج لمثل هذه الأفلام ، خارج عن المبادئ المسيحية”.
وأضاف البيان أن أقباط المهجر عبروا عن استيائهم لعرض هذا الفيلم مؤكدين على رفضهم الإساءة للإسلام والمسلمين شركاء الوطن والإنسانية، مشيرا :” أصالة الشعب المصري سوف تتخطى هذه المحنة”.
هذا وأرسل المجمع نسخه من بيانه إلى السيد رئيس الجمهورية محمد مرسي، والشيخ أحمد الطيب شيخ الازهر

(Visited 1 times, 1 visits today)