أول صورة تنشر لصانع الفيلم المسيء للإسلام

16 سبتمبر 2012, 12:12 م

ماجد عبدالقادر
16-9-2012 |

نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية صورة قالت: إنها  للنبي محمد صلى الله عليه وسلم،

وقالت الصحيفة في تقرير لها على موقعها على الإنترنت “إنها الصورة الأولى للرجل البالغ من العمر 55 عاماً الذي يقال: إنه وراء الفيلم المعادي للإسلام، الذي تسبب في العنف في منطقة الشرق الأوسط”.

ونشرت الصحيفة صورة لنيقولا مع إحدى ممثلات الفيلم المسىء للرسول وتدعى “آنا جورجي”، وتظهر في الصورة وهي ترتدي شعرا أحمر مستعارا، وقالت “جورجي” إنها تعيش الآن في خوف على حياتها، وأضافت أن نيقولا خدعها.

يذكر أن الشرطة الأمريكية استدعت أمس السبت “نيقولا” يعتقد إنه على صلة بالفيلم المسيء للإسلام، لاستجوابه بشأن انتهاكات محتملة لشروط مراقبته القضائية.

وكان يحظر على نيقولا باسيلي نيقولا، استخدام شبكة الإنترنت بدون موافقة ضابط المراقبة المسئول عنه، وهو شرط لإطلاق سراحه من السجن بعد إدانته في قضية احتيال مصرفي عام 2010.

(Visited 3 times, 1 visits today)