بلاغ للنائب العام يطالب بحل جماعة الإخوان ويتهمها بالتغلغل في جميع أجهزة الدولة

18 سبتمبر 2012, 9:38 م

 
 
 
شريف أبو الفضل

تقدم عبدالله ربيع محمد المحامى ببلاغ للنائب العام، ضد الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، والمهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، والدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية، وآخرين، يتهمهم فيه بالتواطؤ والعمل مع جماعة الإخوان المسلمين.

ووصف البلاغ الجماعة بغير القانونية، بعد صدور قرار من مجلس قيادة ثورة يوليو 1952باعتبارها حزبا وبحلها.

وأوضح فى البلاغ رقم 3486لسنة 2012 بلاغات النائب العام، بأن الدعوى المقامة سلفا من جماعة الإخوان المسلمين طعنا على قرار الحل السالف بعدم قبول الدعوى وذلك لأن القرار المطعون فيه يعد عملا من أعمال السيادة

وطالب فى نهاية البلاغ سماع أقوال رؤساء أحزاب الوفد والتجمع والناصرى والكرامة والجبهة الديمقراطى والوسط والنور والمشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع السابق والفريق سامى عنان وشيخ الأزهر أحمد الطيب واللواء مراد موافى ورئيس هيئة المخابرات الحربية والفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق وطلب ضم صورة طبق الأصل من التحقيقات والقضايا المرتبطة بممارسات جماعة الإخوان المسلمين فى الجيش والشرطة والأزهر والقضاء واتخاذ الإجراءات القانونية من الوقائع التى تشكل جرائم جنائية وتقديم مرتكبيها للمحاكمة الجنائية.

(Visited 9 times, 1 visits today)