رئيس حزب الأحرار الاشتراكي: تسجيل ثلاثون ألف فدان بسيناء للطائفة اليهودية بأسماء مصرية مستعارة

20 سبتمبر 2012, 11:54 ص

 

 

 

أكد محمد لوسان صبيح رئيس حزب الأحرار الاشتراكي أن الطائفة اليهودية تقوم الآن بتسجيل ثلاثون ألف فدان في سيناء تحت أسماء مستعارة “أسماء مصرية”، الهدف من ذلك تهويدها.

 وقال صبيح لشبكة الإعلام العربية محيط أن الطائفة اليهودية المصرية بدأت بشكل جدي بشراء الأراضي في سيناء لتهويدها وتأجيرها  للفلسطينيين في بداية الأمر.

 وأوضح بأن الأحداث الجارية في مصر من مسح الرسوم الجرافيتية من على حوائط شارع محمد محمود، والأحداث الدامية المفتعلة أثناء أحداث السفارة الأمريكية وما لها علاقة بالإساءة للرسول بل هي مفتعلة من أتباع الفلول والنظام السابق لتشتيت الرأي العام المصري عما يحدث في سيناء من تهويد للأراضي السيناوية لصالح الفلسطينيين تحت أسماء مصرية مستعارة حد قوله.

وأشار إلى أن اتفاقية كامب ديفيد ما هي إلا ضياع للحق المصري في استعادة الأراضي المصرية كاملة كما نصت عليها الاتفاقية وخاصة “قرية الرشراش” ميناء ايلات الآن.

(Visited 1 times, 1 visits today)