“انصار بيت المقدس” تعلن مسؤوليتها عن الهجوم بين مصر واسرائيل

23 سبتمبر 2012, 12:42 م

اعلنت مجموعة “انصار بيت المقدس” مسؤوليتها عن هجوم على الحدود بين مصر واسرائيل الجمعة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام ما اسفر عن مقتل جندي اسرائيلي وثلاثة من المهاجمين.

واكدت المجموعة في بيان انها قامت ب”عملية تاديبية ضد الذين تجراوا على النبي” في فيلم “براءة المسلمين” الذي انتج في الولايات المتحدة مشيرة الى مشاركة “يهود” في ذلك.

واضافت، وفقا لمركز “سايت” الامريكي المخصص بمراقبة المواقع الالكترونية الاسلامية، “بما انه من واجبنا الدفاع عن شرف النبي (…) امتشق اخوتكم في انصار بيت المقدس السلاح عازمين على تاديب اليهود على فعلتهم الشنيعة”.

واكدت المجموعة مقتل ثمانية جنود اسرائيليين في العملية التي كانت معدة اساسا للانتقام لاحد عناصرها الذي قضى خلال عملية استهدفت اسرائيل في اب/اغسطس الماضي.

وقتل خلال اشتباك على الحدود بين مصر واسرئيل الجمعة جندي اسرائيلي وثلاثة مسلحين يحملون سلاحا ثقيلا تمكنوا من التسلل الى اسرائيل من سيناء.

وتبني السلطات الاسرائيلية حاليا حاجزا بطول 250 كلم على طول حدودها مع مصر. وانتهت من انجاز 170 كلم ويتوقع ان تنهي الحاجز بنهاية 2012.

وسبق لانصار بيت المقدس ان اعلنت مسؤوليتها عن اطلاق صاروخين في اب/اغسطس الماضي على منتجع ايلات الاسرائيلي قرب الحدود مع مصر.

ا ف ب

(Visited 1 times, 1 visits today)