أوباما يتهم إيران بدعم “دكتاتور دمشق”

25 سبتمبر 2012, 9:22 م

اتهم الرئيس الأميركي، باراك أوباما، إيران بدعم “دكتاتور دمشق” وجماعات “إرهابية” تعمل في الخارج، وقال إن الأسد يجب أن يرحل في نهاية المطاف.

وأدان أوباما في خطاب ألقاه الثلاثاء في الأمم المتحدة بعد افتتاح دورة جديدة للجمعية العامة الفيلم المسيء للإسلام ولكنه قال إنه لا يبرر الاعتداء على الأبرياء وقتل السفير الأميركي في بنغازي في الحادي عشر من سبتمبر الحالي.

وفي الشأن الفلسطيني، قال الرئيس الأميركي إن على الجميع أن يضعوا هؤلاء الذين ينكرون حق الإسرائيليين في الوجود وراء ظهورهم، وأضاف أن أميركا تعمل على إحلال السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين بما يحقق حل الدولتين.

ودعا أوباما زعماء العالم إلى الاتحاد في مواجهة الهجمات التي تعرضت لها بعثات دبلوماسية أميركية في العديد من الدول الإسلامية.

في الشأن الإيراني قال إنه مازال هناك وقت لحل دبلوماسي للنزاع حول برنامجها النووي، لكنه استطرد متابعا أن “الوقت ليس لأجل غير مسمى”.

 

 

أ ف ب

(Visited 1 times, 1 visits today)