“جنايات السويس” تقضي بالسجن 15عاما بحق المتهمين بقتل طالب الهندسة

25 سبتمبر 2012, 6:19 م

 

 

قضت محكمة “جنايات السويس”، خلال جلستها التي عقدتها الثلاثاء 25 سبتمبر، بمعاقبة المتهمين الثلاثة بقتل طالب هندسة السويس بالسجن لمدة 15 عاما.

جاء القرار برئاسة المستشار محمد عبد العزيز شاهين، وشملت العقوبة كلا من: عنتر عبد النبي سيد أحمد، ومجدي فاروق معاطي أبو العينين ، ووليد حسين بيومي.

وشهدت الجلسة حضور عدد من رموز القوى السياسية من بينهم سيد أبو طالب أمين الحزب الناصري ، وطلعت خليل أمين حزب غد الثورة وعلي أمين القيادي بحزب الوفد وعدد من الناشطين إلى جانب أسرة الطالب القتيل وزملائه.

وأعلن رئيس محكمة الجنايات في بداية الجلسة رفضه تحويل جلسة محاكمة المتهمين بقتل طالب هندسة السويس الى جلسة سرية، مؤكدا أن من تقدم بهذا الطلب دفاع المتهمين.

وللمرة الثانية نفى المتهمون الثلاثة التهم المنسوبة إليهم، مؤكدين عدم قيامهم بتشكيل جماعة للاعتداء على المواطنين .

وأكدت النيابة العامة خلال مرافعتها، أن المتهمين بيتوا النية للاعتداء على كل من لا ينصاع لفكهرهم الديني المتطرف، تنفيذا لأغراض الجماعة الدينية المبينة بوصف أنفسهم دعاة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

كما اتهمت النيابة المتهمين بأنهم وعلى خلاف أحكام القانون قاموا بإدارة جماعة الغرض منها الاعتداء على حريات المواطنين وعلى حقوقهم الشخصية التي كفلها الدستور والقانون.

 

أش أ

(Visited 1 times, 1 visits today)