حزب النور يحقق مع الأعضاء المتورطين في لقاء “شفيق”

27 سبتمبر 2012, 6:50 م

كتب محمد إسماعيل وكامل كامل

قرر حزب النور “السلفى” التحقيق فى واقعة من التقى من حزب النور بالفريق أحمد شفيق، المرشح الخاسر لانتخابات الرئاسة ليلة الانتخابات فى جولة الإعادة.

وقال محمد نور، المتحدث الرسمى باسم الحزب: “نما إلى علمنا هذه الواقعة، وقررنا فتح تحقيق حول هذه الواقعة، مشيرا إلى أنه ستتم محاسبة ومعاقبة كل من سيتم ضلوعه فى هذه الواقعة، نظرا لأن أبناء حزب النور يرفضون الاتفاق مع “شفيق”.

وتابع “نور” فى تصريحات صحفية له مساء أمس الأربعاء، “نحن تعرضنا للظلم والتعذيب من جانب النظام السابق بما فيهم الفريق أحمد شفيق”، مضيفا: “أبناء حزب النور لا يرضون بالاتفاق مع شفيق”.

وبالنسبة لقيادات الدعوة السلفية الذين حضروا لقاءات الفريق أحمد شفيق، أكد “نور” أن الحزب سيحقق مع أعضائه وسيتم أقصى العقوبات عليهم ومحاسبتهم لأنه قاموا بأعمال مخالفة للحزب”.

تجدر الإشارة إلى أن الدكتور ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية، اعترف أنه التقى الفريق أحمد شفيق المرشح الخاسر فى جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة الماضية.

وقال “برهامى” فى تسجيل مرئى بثه موقع “أنا السلفى”: “هذه اللقاءات تمت لكسب أرض جديدة وأنا أثق فى أن رأس مال الإسلاميين لا يتأثر نظرا لأنهم لهم جمهور”.

اليوم السابع

(Visited 4 times, 1 visits today)