نقابة الصحفيين تحدد 5 مواد للتأسيسية “تمثل خطوطًا حمراء”

27 سبتمبر 2012, 10:09 م

 

 

 

 

أكد مجلس نقابة الصحفيين، في اجتماعه الطارئ مساء الأربعاء، برئاسة ممدوح الولي، نقيب الصحفيين، المواد والمبادئ الأساسية التي سبق وطلبت النقابة أن يتضمنها الدستور الجديد، والتي تُمثل خطًا أحمر بالنسبة للجماعة الصحفية، وهي:

أولا: إلغاء الحبس في كل قضايا النشر.

ثانيًا: إلغاء أي نص يتعلق بإغلاق الصحف أو وقفها، سواء بالطريق الإداري أو القضائي.

ثالثًا: ضرورة النص بوضوح على استقلال المجلس الوطني للصحافة عن جميع سلطات الدولة أو الأحزاب السياسية، حاليا أو مستقبلا.

رابعًا: التأكيد على استقلالية المؤسسات الصحفية القومية، وجميع أجهزة الإعلام المملوكة للشعب، عن جميع سلطات الدولة أو هيمنة الأحزاب السياسية.

خامسًا: التمسك بالمادة التي تنص على أن الصحافة سلطة شعبية.

وقرر مجلس النقابة دعوة رئيس وأعضاء لجنة الحقوق والحريات، المنبثقة عن الجمعية التأسيسية للدستور، لحضور اجتماع مشترك مع مجلس نقابة الصحفيين، بحضور الزملاء الصحفيين أعضاء الجمعية التأسيسية، للاتفاق على صياغة محددة ونهائية لتلك المواد.

 

 

بوابة الأهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)