رئيس حزب الكرامة: اندماج الأحزاب الناصرية لمواجهة سيطرة الإخوان

28 سبتمبر 2012, 2:36 م

كتبت إيمان على محمد رضا

أكد المهندس محمد سامى، رئيس حزب الكرامة، أن اندماج ووحدة الأحزاب الناصرية تحت لواء حزب واحد وهو الحزب الناصرى هو تعبير عن رغبة كل الناصريين، مضيفا أنه عند الدعوة للاندماج وجد زخما هائلا من جميع المنتمين للتيار الناصرى بعدما ثبت فى المعركة الرئاسية أن الناصرين تواجدوا بشكل قوى وفاعل، وأن القوى الناصرية رقم مهم لم يحصل حتى الآن على ترتبيه الصحيح فى المعادلة السياسية، وهو الأمر الذى عكسته النتائج التى حققها المرشح الرئاسى السابق حمدين صباحى.

وأضاف سامى فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع” أن قيادات الأحزاب الناصرية المشاركة فى الاندماج اتفقوا على إحلال القيادات القديمة بما يضمن روح من الحيوية والحرية والنشاط فى التيار الناصرى، مؤكدا أن الاندماج ليس تكتيكا ولا علاقة لها بالانتخابات وإنما تلبية لدعوات وحدة الناصريين.

وعن توقعهما حدوث أى خلافات أو انشقاقات داخل الحزب الناصرى شدد سامى أن الأمور بالنسبة للناصرين تختلف عن أى اندماجات أخرى، لأن المدرسة الناصرية لها أساس فكرى واحد، مؤكدا أنه لا تكون هناك أى خطوات للخلف وأنهم اتفقوا فيما بينهم أن من سيتخلف من الاندماج تحت أى مبرر سيتعاملون معه بمنتهى الحدة.

وفى السياق آخر قال سامى إن الجمعية التأسيسية لإعداد الدستور وضعها حتى الآن مرفوض لمختلف القوى الوطنية، مضيفا أن ممثلى القوى المدنية والوطنية داخل التأسيسية طلبوا مهلة حتى يتبينوا إذا كان الدستور سيصدر لصلاح الإخوان والنور السلفى مشددا أنه فى حال محاولة استئثار الإسلاميين بالدستور سيكون للقوى الوطنية موقفا صارما للحفاظ على الدستور قبل طرحه للاستفتاء.

اليوم السابع

(Visited 1 times, 1 visits today)