عبد الحكيم عبد الناصر: السادات كان وراء حملات تشويه والدى

28 سبتمبر 2012, 2:55 م

كتب أحمد زيادة

قال المهندس عبد الحكيم عبد الناصر، كانت هناك حملات موجهة بعد وفاة والدى-الزعيم جمال عبد الناصر- لتشويهه، كان يقودها الرئيس الراحل محمد أنور السادات.

مضيفاً أنهم تيقنوا من ذلك من خلال مذكرات كسينجر نفسه، تورط السادات فى هذه الحملة، التى كانت تحاك ضد والده بعد وفاته.

وأضاف عبد الحكيم، خلال حديثه لبرنامج “نظرة” على قناة “صدى البلد” الذى يقدمه الإعلامى حمدى رزق، أن السادات تعهد فى 7 ديسمبر 1973 أمام كسنجر بالقضاء على تركة وأسطورة عبد الناصر.

وأنه حينما قال: كسينجر للسادات أنت خليفة عبد الناصر، قال له أنا لست خليفة لأحد، ولكنى حفيد الفراعنة.

فيما أبدى نجل الزعيم الراحل، استيائه من السادات، فى أنه لم يكن له موقف إيجابى من الشائعات التى كان يعلم أنها أكاذيب.

وأوضح عبد الحكيم، أنه كانت هناك مبالغات فى كل ما يقال فى عهد عبد الناصر بالتعذيب وزوار الفجر، بدليل أنه عندما تنحى عن الحكم، خرج طوفان من الشعب يرفض ذلك، وإن كان لا ينكر بعض التجاوزات، مؤكداً أنها ليست كما صورها الحاقدون.

اليوم السابع

(Visited 2 times, 1 visits today)