ياسر علي: الرئاسة أصدرت أوامر واضحة بعودة الأسر المسيحية إلى رفح‎

29 سبتمبر 2012, 6:39 م

 

كتبت عبير عبد المجيد

أكد الدكتور ياسر علي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن الرئاسة أصدرت توجيهات واضحة بضرورة عودة الأسر المسيحية، التي هجرت من مدينة رفح سريعا إلى منازلها، مضيفا أن الرئيس يعمل بوضوح على أن يملك المصريون أسهما متساوية في الوطن، بلا تمييز على أساس ديني أو عرقي أو غير ذلك.

وأكد على أن الدولة المصرية حريصة على توفير الحماية لكافة المواطنين، وذلك تعليقا على قضية هجرة بعض الأسر المسيحية في مدينة رفح لبيوتها خوفا من استهدافها، مضيفا أن الرئاسة حريصة على حماية حريات وحقوق كافة المواطنين على اختلاف انتماءاتهم.

وقال علي: إن ما حدث في رفح إنه تم إطلاق النار بالقرب من متجر مملوك لأسرة مسيحية مما أثار مخاوف، وإن العائلات المسيحية شعروا بخطر بسبب ذلك، وأن بعضهم هجر منازله ولجأ للكنيسة، بينما غادر البعض الآخر المدينة، مشددا على أن المحافظ وكافة الأجهزة الأمنية لا يقبلون بتهجيرهم ويعملون على إعادة تلك الأسر بأسرع ما يمكن لبيوتها.

وأوضح أن حالة التوتر الموجودة في سيناء بسبب العمليات الجارية حاليا في سيناء أسمهت في زيادة التوتر المصاحب لعملية خروج الأسر المسيحية.

مضيفا أن القيادة السياسية تستهدف القضاء على كافة بؤر الإجرام في سيناء، مضيفا أن تلك العملية ليست بالسهلة لأنه مر سنين، تم إهمال سيناء فيها وتم الخلط بين المواطن السيناوى الشريف والمجرمين.

 

 

اليوم السابع

(Visited 2 times, 1 visits today)