طارق الزمر: ما يثار حول تهجير الأقباط مؤامرة على الثورة المصرية

2 أكتوبر 2012, 11:53 ص

أسيوط ـ هيثم البدرى

وصف طارق الزمر القيادى بالجماعة الإسلامية فى تصريح خاص لـ “اليوم السابع” ما يثار حول تهجير الأقباط، بالمؤامرة التى تحاك ضد مصر وثورتها، وقال إن إثارة الفتنة الطائفية هو أمر ضد الدولة وضد الثورة.

وأضاف أن إعلام الفلول يسير فى اتجاه تأجيج الفتنة الطائفية، مطالبا بأن يتم استيعاب الأقباط فى مصر، وإفهامهم أن قلة منهم تحاول تأجيج الفتن وإثارة النعرة الطائفية.

وعن إمكانية التصالح مع رموز النظام السابق، شريطة عودة أموالهم، قال الزمر: “نحن فى حاجة ماسة إلى تنحية رموز النظام عن الحياة السياسية على الأقل لمدة 10 سنوات، وبعدها من الممكن أن يعودوا ويشاركوا، شريطة ألا يكونوا مطلوبين على ذمة قضايا”، جاء ذلك على هامش مؤتمر الجماعة لنصرة النبى صلى الله عليه وسلم فى أسيوط.

اليوم السابع

(Visited 1 times, 1 visits today)