بلاغ للنائب العام يطالب بعزل 26 نائب من برلمان 2005 سياسيا أبرزهم القيادى الإخوانى أحمد أبوبركه

3 أكتوبر 2012, 12:08 م

 

 

تقدم كلا من أحمد أبو الخير، الصحفي بجريدة الأمة،و عبد الظاهر دندراوي ، المحامي ، بلاغ فساد سياسي  رقم 6 لسنة 2012، للنائب العام في حق عددمن  أعضاء  مجلس الشعب السابق2005-2010، يطالبان فيه بعزلهم سياسيا وذلك إعمالا لأحكام القانون رقم 131 لسنة 2011.

وقد تلقى النائب العام6 بلاغات فساد سياسي،  ضد 26 عضو من أعضاء مجلس الشعب المنحل، يطالب بعزلهم سياسيا وفقا لقانو العزل السياسى، لاستغلالهم مناصبهم وصفاتهم النيابية و الانتفاع من ورائها .

و يذكر أن البلاغ  يتضمن  26  عضواً من أعضاء الشعب 2005-2010، من بينهم النائبان محمد مصطفى شردي، وأحمد أبو بركة القيادى الاخوانى ورئيس اللجنة القانونية لحزب الحرية والعدالة  ، والذين يستعدون لانتخابات مجلس الشعب القادم، وطالب البلاغ بعزلهم سياسيا وذلك بسبب  تأكيد الرقابة  الإدارية صحة جميع الإتهامات الموجهه إليهم، وهى الحصول على الأراضي التي خصصت لشباب الخريجين مخالفين بذلك أحكام الدستور والقانون مستغلين في ذلك صفاتهم النيابية، بأن حصلوا على موافقات من الجهات الرسمية المختصة لتخصيص هذه الأراضي لأقاربهم و ابنائهم دون أن تنطبق عليهم شروط التخصيص، كما قاموا بالإتفاق مع حكومة الحزب الوطني المنحل على اغتيال ثروات الأمة- حسبما ذكر البلاغ – ، وقاموا بتشريع القوانين التي تخدم مصالحهم بدلا من أن يقوموا بأداء المهم التي أوكلت إليهم.

وطالب البلاغ اجراء تحقيق قضائي حول الواقعة على ضوء التحقيقيات التي أجرتها النيابة  العامة وتقرير الإدارية، و إحالة المعروض ضدهم، ومن يثبت التحقيق ارتكابهم الفعل للمحكمة المختصة والقضاء بمعاقبتهم، بمقتضى نص المادة 2\ج من القانون رقم 31 لسنة 2011.

وكالة أونا

 

(Visited 5 times, 1 visits today)