دعوات أمريكية لمقاومة “إرهاب الطعمية”!!

3 أكتوبر 2012, 6:08 م

 

 

طالبت عضو الكونغرس عن ولاية مينيسوتا الأميركية ميشيل باخمان بمنع تقديم وجبة “الطعمية” أو الفلافل وأطعمة أخرى وصفتها بـ”الجهادية” إلى تلاميذ المدارس في أميركا.

الغريب في الأمر أن كثيراً من القراء المتابعين لموقع إعلامي ساخر لأن تصريحات باخمان صحيحة، رغم عدم صحتها.

وبحسب الموقع الساخر “ذي دايلي كارنت”، فقد أوضحت باخمان في حوار مع قناة “كي أس تي بي” المحلية، نقله موقع “ذا ديلي كارانت”، أنها فوجئت عند زيارتها لإحدى المدارس الابتدائية بوجود أقراص الفلافل الشهيرة بالعالم العربي ضمن قائمة الوجبات النباتية بمطعم المدرسة.

واعتبرت باخمان، التي تخوض سباقا لإعادة ترشيحها إلى الكونغرس، أن تقديم الفلافل يفتح الباب إلى تأثيرات عربية أخرى في الطريق.

وقالت “يبدأ الأمر بالفلافل، ثم يتعرف التلاميذ على الشاورما، وبعدها يعتبرون أن تلك هي أغذيتهم”.

وأردفت: “يسمع أولادنا الآن الموسيقى العربية، ويقرأون الكتب الدينية، ثم يبدأ التخطيط لتنفيذ هجمات على أراضينا.. ينبغي حظر تلك الأقراص الإرهابية فورا قبل أن يتزايد تأثيرها”.

لكن باخمان لم تطالب بمنع كامل للأطعمة العربية في أميركا، وإنما بتقنين تقديمها للراشدين وفق نسق محسوب.

كما تعهدت بتقديم مشروع وثيقة إلى الكونغرس في حال أعيد انتخابها تطالب بـ”حماية أطفال أميركا من مخاطر الأطعمة الإسلامية”، على حد تعبيرها.

وتملك عضو الكونغرس تاريخا من التصريحات المثيرة للجدل فيما يتعلق بالإسلام، وتأثير المسلمين في أميركا.

يشار إلى أن أزمة شابت علاقات الولايات المتحدة بعدد من الدول الإسلامية مؤخرا على خلفية احتجاجات ردا على فيلم مسيء للنبي في أميركا، وهي احتجاجات شهدت سقوط عدد من القتلى بينهم السفير الأميركي في ليبيا.

سكاي نيوز – عربية
(Visited 3 times, 1 visits today)