ضربة قاضية

3 أكتوبر 2012, 9:03 ص

نخنوخ  يعترف أمام النيابه العامه بأن محمد البلتاجى وصفوت حجازى وحسن

البرنس هم الذين قتلوا ثوار 25 يناير بالأتفاق مع بلطجيه وهم المخططين

لموقعة الجمل وقدم للنيابه الدليل على صحة كلامه وكذا حرق أقسام الشرطه

وهدم  السجون كانت من تخطيط جماعة الأخوان المسلمين لتهريب المساجين

التابعين  لهم وأنهم قاموا بجلب عناصر من حماس عن طريق الأنفاق وقام نخنوخ

بتجهيز  شقق مفروشه لهم للأقامه وتهريبهم بعد تنفيذ مهامهم فى الثوره

المصريه

(Visited 6 times, 1 visits today)