نائب رئيس وزراء إسرائيل: سقوط قذيفة مورتر سورية على تركيا يجب اعتباره هجوما على عضو بـ”ناتو”

4 أكتوبر 2012, 11:24 م

 

 

 

قال دان ميريدور، نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي اليوم الخميس، إن إطلاق قذيفة مورتر من سوريا على بلدة تركية، الذي أسفر عن مقتل مدنيين يجب اعتباره هجوما على عضو في حلف شمال الأطلسي “ناتو”.

أضاف ميريدور، لم يحدث تبادل لإطلاق النار بين سوريا وإسرائيل منذ نحو 3 عقود وفسرت وسائل إعلام محلية بيانا أدلى به قائد القوات المسلحة الإسرائيلية في يوليو أمام البرلمان بشأن خطر “التدهور الذي لا يمكن السيطرة عليه” في الوضع في سوريا باعتباره تحذيرا من فتح جبهة قتال جديدة مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال عقب اجتماع مع وزيري الدفاع والخارجية الفرنسيين “سوريا في وضع مروع .. حرب أهلية، كل يوم يقتل رجال ونساء وأطفال ويجب أن يتوقف هذا، مضيفًا “لا نرى نهاية لهذا في الوقت الحالي، وتشعر إسرائيل بالقلق بشكل خاص من احتمال حصول حزب الله اللبناني على أسلحة كيماوية إذا ضعفت قبضة الأسد على السلطة، وللأسد علاقات وثيقة بكل من حزب الله وإيران”.

 

بوابة الأهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)