فيلم “وداعاً مبارك ” يعرض غدا فى مهرجان بيروت السينمائي الدولى الـ12

5 أكتوبر 2012, 4:24 م

 

تشهد عطلة نهاية الأسبوع عروضا لمعظم الأفلام الشرق أوسطية الوثائقية والقصيرة المشاركة في الدورة الثانية عشرة من مهرجان بيروت الدولي للسينما، في يومية الرابع والخامس.. وفى مقدمتها فيلم وداعا مبارك، والأفلام اللبنانية الوثائقية والقصيرة.
ويعرض السبت والأحد فيلم “وداعا مبارك” لكاتيا جرجورة، الذي يتناول الانتخابات البرلمانية التي أجريت في نوفمبر 2010 في مصر، وما تلاها من احتجاجات كانت الفتيل الذى أشعل الثورة.
كما تم تأجيل عرض الفيلم الجديد للمخرج الإيراني محسن مخملباف وهو “البستاني” أو الذي كان مقررا عرضه السبت والأحد دون معرفة الأسباب ويخشى تكرار منع بعض الأفلام الإيرانية الموسم الماضى.
ويعرض بعد غد الأحد فيلم “البيت البرتقالي” للمخرج الإيراني النمسوي رامين فرنسيس اسدي، الذي يرافق منى خليل العائدة الى وطنها لبنان بعد 20 عاما أمضتها في الخارج، لتكتشف أن سلاحف البحر المهددة بالانقراض لا تزال تعود كل سنة لتضع بيضها على الشاطئ الرملي قرب منزلها في مدينة صور، رغم الصراعات الدموية التي شهدها لبنان على مدى ثلاثين عاما.
ويعرض الأحد عدد من الأعمال المشاركة في مسابقة الأفلام الشرق الأوسطية القصيرة، ومنها “بايسكل” للمخرج العراقي رزكار حسين، والفائز بجائزتي افضل فيلم وافضل سيناريو في مسابقة الأفلام القصيرة في مهرجان الخليج السينمائي 2012، وهو يتناول قصة أولاد يجمعون كل يوم العبوات المعدنية للمشروبات الغازية، من مستوعبات النفايات، بهدف بيعها وكسب بعض المال، ليعيشوا منه ويحققوا أحلامهم الصغيرة مثل امتلاك دراجة هوائية، في حين أن صبيا ثريا يملك دراجة هوائية، لكنه يفتقر إلى أشياء أخرى.
وفيلم “لعبة” للبحريني صالح ناس، عن تلميذ يصطحبه والداه خلال عطلة نهاية الأسبوع إلى متنزه المنطقة لمباراة جديدة في كرة القدم” وها هو يواجه حقيقة متكررة في الحياة.

أ ش أ

 

(Visited 1 times, 1 visits today)