تزامنًا مع كلمة مرسي.. شفيق: المصريون لا ينسون من صنعوا أمجادهم.. وهناك “خط بارليف” دائمًا طوال مسيرة مصر

6 أكتوبر 2012, 9:23 م

أميرة هشام

هنأ الفريق أحمد شفيق، المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية، شعب مصر وجيشها بذكرى ملحمة حرب أكتوبر والانتصار المجيد عام ١٩٧٣، مضيفًا أن أحداث أكتوبر ستبقى خالدة بالذاكرتين المصرية والعربية.
وقال شفيق، في تغريدات على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بالتزامن مع إلقاء الرئيس محمد مرسي كلمته في استاد القاهرة بمناسبة أعياد نصر أكتوبر: إن من أهم قيم حرب أكتوبر أنه لا يوجد مانع يمكن أن يعوق إرادة المصريين، وأن في كل مراحل مسيرة مصر كان دائمًا هناك “خط بارليف” لابد أن نجتازه.
وأكد أن المصريين يمكن أن يعبروا أصعب الموانع، حيث كانت قناة السويس عائقًا مائيًا صعبًا، لكن قواتنا المسلحة تمكنت بمساندة الشعب أن تعبر الهزيمة، وأن ذاكرة الشعب المصري لا تنسى من صنعوا أمجاده.
وتابع: السادس من أكتوبر أحد أيام مصر المجيدة، وصنعه التوحد الجماعي خلف هدف كبير، وأخلص له كل المصريين جيشًا وشعبًا، وبذلوا من أجله كل غالٍ ونفيس.. وفي حرب ١٩٧٣ كان لي شرف الاسهام في بذل الجهد من أجل النصر، وتشاركت مع رفاق جيلي وحملنا أرواحنا على أكفنا لكي نحرر أرضنا ونسترد كرامتنا.

بوابة الاهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)