دعوى قضائية ضد الرئيس تطالبه بمحاسبة المحرضين على إضراب الأطباء

6 أكتوبر 2012, 2:22 م

أقام المحامى أحمد عبد السلام الريطى، المستشار القانونى لحركة “مصر الوطنية”، دعوى قضائية أمام محكمة الأمور المستعجلة بمحافظة دمياط، ضد كل من الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، والدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد حامد مصطفى، طالب فيها بإلزامهم باتخاذ الإجراءات القانونية ضد المحرضين على إضراب الأطباء.

وأوضح المحامى، فى الدعوى التى حملت رقم 53 لـسنة 2012 مستعجل دمياط، أن إضراب الأطباء عن العمل تسبب فى إهدار حقوق المواطنين، وتعطيل سير العمل بمؤسسات الدولة – المستشفيات الحكومية – وذلك باعتبارهم موظفين، وأن امتناعهم عن ممارسة أعمالهم وتقديم الخدمات للجمهور يعد منعاً للمؤسسات العامة من ممارسة عملها.

كما طالب بإلزام رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى باتخاذ الإجراءات القانونية، لمحاسبة المحرضين والمتورطين فى الإضراب، معتبراً أن مطالب الأطباء الخاصة برفع المرتبات وإعادة ميزانية الدولة بعد اعتمادها قلب للنظام الاقتصادى.

جدير بالذكر أن الأطباء أعلنوا الإضراب عن العمل فى المستشفيات العامة منذ يوم الاثنين الماضى الموافق 1 أكتوبر، للمطالبة برفع مرتباتهم، مما أصاب العديد من المستشفيات الحكومية بشلل جزئى، نتيجة تعطل سير العمل، الأمر الذى أدى لتضرر العديد من المواطنين نظراً لتعطل الخدمات.

اليوم السابع

(Visited 1 times, 1 visits today)