العشرات يطالبون بإعدام المشير أمام مبنى التليفزيون فى ذكرى ماسبيرو

9 أكتوبر 2012, 8:26 م

 

كتب محمود عثمان

تجمع العشرات من المتظاهرين أمام اتحاد الإذاعة والتليفزيون، لإحياء ذكرى حادث ماسبيرو، فى انتظار وصول المسيرة، التى انطلقت من دوران شبرا.

وردد المشاركون فى الوقفة العديد من الهتافات ضد المجلس العسكرى منها “الخروج الآمن لا.. إحنا الشعب معانا الحق”، و”كلامنا ليك يا دكتور مرسى حق الشهداء قبل الكرسى”، و”مينا دنيال مات مقتول والمجلس هو المسئول”، و”مطالبين بإعدام المشير محمد حسين طنطاوى”.

ويشارك فى التظاهر عدد من الناشطين السياسيين وعدد من الملتحين، الذين يرتدى بعضهم اللباس الأزهرى.. ورفع المتظاهرون أعلام مصر والصليب واللافتات، التى تطالب بالقصاص للشهداء.

اليوم السابع

 

(Visited 2 times, 1 visits today)