مستشار الرئيس: ضعف الأدلة سبب براءة المتهمين في موقعة الجمل.. والرئاسة ملتزمة بإعادة محاكمة قتلة الشهداء

10 أكتوبر 2012, 9:23 م

 

 

 

أكد الدكتور سيف عبد الفتاح، مستشار الرئيس، أن براءة المتهمين في موقعة الجمل ترجع إلى ضعف الأدلة التى قدمتها النيابة العامة، مشيرًا إلى أن القاضي يحكم وفقًا لما لديه من معلومات معدة وليس بناءً عن شعور حسي.

وأوضح سيف عبد الفتاح، في تصريحات خاصة لـ”بوابة الأهرام”، أن مؤسسة الرئاسة ملتزمة بما قطعته على نفسها من تعهدات بإعادة محاكمة قتلة شهداء ثورة 25 يناير، وكشف عبد الفتاح، أن الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، شكل لجنة لتقصي الحقائق تقوم بجمع المعلومات حول ثورة 25 يناير والمسئولين عن الجرائم التى ارتكبت بحق الثوار.

وتابع موضحًا، أن اللجنة توصلت إلى جيل جديد من المعلومات ستطالب من خلاله بإعادة محاكمة المسئولين الحقيقيين عن دماء ثوار 25 يناير وفقًا للمعلومات الجديدة.

وشدد عبد الفتاح على ضرورة محاسبة المسئولين عن دماء شهداء ثورة 25 يناير وكذلك من تراخي وتهاون وتقاعس عن كشف الحقيقة، مشيرًا إلى أنه إذا كانت هناك جريمة ارتكبت فالجريمة الأكبر يتحملها من تستر ودلس، بحسب قوله، على مرتكب الجريمة.

واختتم عبد الفتاح، لا أحد ينكر أن الجريمة ارتكبت من المسئول عنها ومن قام بها غير هؤلاء، مشددًا على أن المسئولية تقع على عاتق من فشل في تحديد المسئولية وفقًا للأدلة وليس على الضحايا الذين سقطوا غدرًا وهم يرددون سلمية.

 

 

بوابة الأهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)