جيفارا الصعيد: سرور والشريف ورجال الوطنى وأمن الدولة هم مدبرو “موقعة الجمل”.. وترقبوا ثورة جديدة

11 أكتوبر 2012, 10:31 ص

كشف علاء حمادة صدقي أحد مصابي “موقعة الجمل” والشهير بـ”جيفارا الصعيد” أن محمد أحمد مصطفي، الذي تم الزج به مع 33 من مصابي الثورة بالسجن الحربي عن طريق الخطأ ذكر له: “إن رجال الحزب الوطني وضباط أمن الدولة المنحل بالاتفاق مع فتحي سرور وصفوت الشريف هم الذين حركونا للقيام بتدبير موقعة الجمل”.

وأضاف “جيفارا الصعيد” في تصريحات لـ “بوابة الأهرام”،أن محمد أحمد مصطفي قال له أيضًا: إن الإغراءات كانت عبارة عن منحهم تراخيص سياحية في المنطقة المحيطة بأهرامات الجيزة.

وطالب “جيفارا الصعيد” باستدعاء: محمد أحمد مصطفي، ووائل حامد، وعماد يوسف، المقيمين بنزلة السمان بالجيزة، وأحد المشاركين في موقعة الجمل للاستماع إلي أقوالهم ثانية لدي القضاء والرأي العام معًا في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”موقعة الجمل”.

الأهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)