مجلس أمناء الثورة يطالب بمحاكمات ثورية وإعادة هيكلة القضاء والشرطة

11 أكتوبر 2012, 7:03 م

 

 

أعلن مجلس أمناء الثورة، الذي يرأسه صفوت حجازي، عن صدمته للحكم ببراءة المتهمين فى أحداث موقعة الجمل، وقال المجلس فى بيان له أن هناك عشرات الأدلة الموثقة بالصوت والصورة وآلاف الشهود ولم يتم الأخذ بهم.

ودعا المجلس الى التحرك فى كافة الطرق القانونية والسياسية والثورية من أجل جلب المجرمين للعدالة، مطالبا باعادة محاكمة المجرمين وتشكيل محاكمات ثورية، وإعادة هيكلة الأجهزة القضائية والأمنية التى رفضت تقديم الأدلة والتعاون مع القضاء.

كما طالبت بالضغط الشعبى على النائب العام لتقديم استقالته، ووصف البيان النائب العام بأنه محسوب على النظام السابق وأنه لم يعد أمينا على نيابته للشعب.

وطالب المجلس من رئيس الجمهورية استخدام صلاحياته الواسعة للقصاص لدماء الشهداء، محذرا من حدوث موجة جديدة للثورة فى حالة عدم القصاص لدماء الشهداء.

 

 

الوطن

(Visited 1 times, 1 visits today)