شادي الغزالي بعد إصابته باشتباكات التحرير: أحمل قيادات الإخوان المسئولية.. ولن ننسحب من الميدان

12 أكتوبر 2012, 6:41 م

 

 

حمل الدكتور شادي الغزالي حرب، الناشط السياسي والعضو المؤسس لحزب الدستور، قيادات الإخوان المسلمون، مسئولية الاشتباكات التي مازالت جارية حاليًا بين مؤيدي الرئيس محمد مرسى ومعارضيه في ميدان التحرير.

وأكد حرب، في تصريحات خاصة لـ”بوابة الأهرام”، إصابته في الميدان اليوم، وأنه حاليًا في المستشفى حيث يخضع للعلاج من إصابته، مضيفًا: ما يحدث مأساة لأن طرفين من الشعب المصري يشتبكان معًا، وأحمل قيادات الإخوان المسلمون المسئولية عما يجري، وهو أمر يمثل عودة للنظام السابق.

أضاف حرب: أتمنى أن تكون قيادات الإخوان على مستوى المسئولية، ونحن نتواصل معهم سعيًا لوقف العنف، ولا نية لنا للانسحاب من الميدان الآن، ونوجه شبابنا لضبط النفس، والتمسك بسلمية الثورة.

وحول ظهور شعار “الشعب يريد إسقاط الرئيس” في ميدان التحرير للمرة الأولى منذ تولى الرئيس مرسي الحكم، قال حرب: “إن ذلك نتيجة طبيعية لتصاعد الأمور واستفزاز الشباب، وكنا نتمنى ألا نرى ذلك يحدث”.

وفيما يتعلق بتوجه العشرات من شباب الألتراس إلى الميدان وانضمامهم للمتظاهرين المعارضين للرئيس، قال حرب:”إن ذلك رد فعل طبيعي لتدخل الإخوان، وتحطيمهم منصة التيار الشعبي، ونتمنى أن نستطيع السيطرة على الموقف ومنع تطوره للأسوأ”.

 

بوابة الأهرام

(Visited 2 times, 1 visits today)