10 أحزاب وحركات إسلامية تؤيد إبعاد النائب العام

12 أكتوبر 2012, 12:41 م

أيدت “الرابطة الوطنية الإسلامية” التى تتكون من 10 أحزاب وحركات ذات مرجعية دينية بالقرار الجمهورى لرئيس محمد مرسى بإبعاد النائب العام المستشار عبد المجيد محمود من منصبه، مشيرة إلى أن هذا قراراً قد تأخر كثيراً، ولكنه أمر إيجابى وانتصار للعدالة من جانب الرئاسة، ويجب أن تواصل نفس النهج فى الإصلاح.

وطالبت الرابطة فى بأن تتم مسائلة كل من أخطأ فى حق الشعب والوطن، وأفسد الحياة السياسية والقضاء المصرى، مضيفة: “الجميع يعرف كل ما قام به النائب العام من تضليل العدالة وإفساد القضاء وموالاة النظام السابق، ولذلك كان لا بد من تركه لمنصبه بأى شكل من الأشكال”.

وأهابت الرابطة فى بيان لها اليوم الجمعة رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى بضرورة التطهير الفورى لشتى مفاصل الدولة والتى تمثل مؤسسات الدولة الهامة والحيوية، مشيرة إلى أن هناك العديد من المؤسسات التى لا تزال تنتظر قرارات فاعلة للتطهير، وذلك تحقيقاً لإرادة الشعب المصرى العظيم واستكمالاً لأهداف ثورة الشعب المجيدة.

والرابطة الوطنية الإسلامية هى تحالف بين عدد من الأحزاب والحركات الإسلامية على رأسها حزب البناء والعمل، والإصلاح، وجبهة الإرادة الشعبية وغيرها من الأحزاب والحركات، وأنضم إليها مؤخرا أربع أحزاب وحركات جديدة، وهى حزب “الأصالة” وحزب “السلامة والتنمية” والجبهة السلفية والائتلاف الإسلامى الحر.

 

 اليوم السابع

 

(Visited 2 times, 1 visits today)