الجبهة السلفية تهدد بالتصعيد الشعبى لإقالة النائب العام

13 أكتوبر 2012, 3:22 م

 

 

كامل كامل

قال حامد مشعل المتحدث الرسمى باسم الجبهة السلفية بمصر:” إن المستشار عبد المجيد محمود النائب العام مستودع أسرار نظام مبارك، وعدم استجابته لقرار الدكتور محمد مرسى بندبه سفيرا لمصر لدى دولة الفاتيكان استكمالا لرحلة السير عكس الإرادة الشعبية”.
وهدد المتحدث باسم الجبهة السلفية بالتصعيد الشعبى حال عدم استجابة الدكتور عبد المجيد محمود لقرار الدكتور محمد مرسى أو أن يستقيل من منصبه.
وقال  “مشعل” فى تصريحات لـ”اليوم السابع”:” إصرار المستشار عبد المجيد محمود على استمراره فى منصبه وعدم الاستجابة لقرار الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية بندبه سفيرا لمصر كسر لهيبة الدولة”، مؤكدا أن الرئيس فعل ما أراده الشعب المصرى.
وتابع المتحدث باسم الجبهة السلفية قائلا:” عبد المجيد محمود يتعامل بعدم مسئولية إزاء مصلحة البلد ويتعامل بشخصنة لتقديم مصلحته الشخصية على مصلحة البلد”، مؤكدا أن النائب العام وكل من يسانده فى قرار استمراره فى منصبه أمثال الدكتور محمد البرادعى، رئيس الدستور، وحمدين صباحى المرشح لانتخابات الرئاسة الماضية، هو المسئول عن كل شهيد للثورة المصرية وكل نقطة دم لمصاب وكل أم مكلومة.
وقال:” ليس من حق أحد أن يطالب الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية بدم الشهداء لأنها ذنبها فى رقبة المستشار عبد المجيد محمود النائب العام ومن يقف بجوارهط، مؤكدا أن الذى وقف وراء براءات قتلة الشهداء هو النائب العام”.
وأكد “مشعل” أن إقالة النائب العام هى مطلب ثورى منذ فترة طويلة وهى بمثابة قطع الطريق على الظلم، مؤكدا أن عبد المجيد محمود لم يحقق العدالة خلال الفترة الماضية.

 

اليوم السابع

 

 

(Visited 1 times, 1 visits today)