محامى ضباط 8 إبريل: نقل “الوديع” لغرفة حبس القوات الجوية استمرارًا للضغط النفسي عليه

13 أكتوبر 2012, 8:58 م

 

هبة عبدالستار

قال محمد الريس، محامى ضباط 8 إبريل أن الملازم أول محمد طارق الوديع عاد اليوم السبت، إلى غرفة حبس القوات الجوية بعد احتجازه فى الأسابيع الأخيرة بالقسم النفسي بمستشفى المعادى العسكرى.

واستنكر الريس فى تصريح خاص لـ”بوابة الأهرام” ما اعتبره استمرارا من المؤسسة العسكرية فى الضغط النفسى علي موكله، متسائلا باستنكار لماذا يتم إرسال 10 ضباط لاصطحابه وحده من المستشفى وهم يعلمون جيدًا أنه لم ولن يعتزم الهرب وسلوكه ليس خطيرًا لدرجة هذا الحشد لحراسة فرد واحد، مستنكرا ما قاله له أحد الضباط الذين كانوا فى استقباله بمحبسه: “انت فاكر نفسك هاتخرج من السجن انت آخر واحد هايخرج”، على حد قوله.

واعتبر أن رجوع محمد وديع إلى السجن بمثابة خطوة تصعيدية من المسئولين مع استمرار الضغط النفسي والعصبي بعدما تم بث في روحه الامل في الخروج من محبسه بهدف بث روح اليأس في نفسه، وأن استقبال أحد الضباط له بهذا الترحاب المؤلم لهو دليل على توجهات سيئة النوايا، وتهدف إلى دفع الضابط نفسيا إلى القيام بأعمال يسأل عنها مستقبليا.

أكد أن موكله متوازن ومتماسك من الناحية النفسية والعصبية، مطالبا المؤسسة العسكرية أن تحفظ له كرامته، معربا عن أمله فى تدخل الرئيس محمد مرسي و إصداره عفوا شاملا كافة ضباط الثورة.

يذكر أن والدة الملازم أول محمد طارق الوديع تعانى تدهورا شديدا فى حالتها الصحية نتيجة لدخولها اليوم العاشر من إضرابها المفتوح عن الطعام حتى يتم العفو الشامل عن ابنها وكافة ضباط الثورة.

بوابة الاهرام

(Visited 1 times, 1 visits today)