«الصحة» تقرر سحب دواءين «فاتح شهية» من الصيدليات لأعراضهما الجانبية

24 أكتوبر 2012, 7:08 م

قال الدكتور محسن عبد العليم، رئيس الإدارة المركزية للشؤون الصيدلية، إن تقارير اللجنة المشكلة لإعادة تقييم بعض المستحضرات، قد انتهت من إعداد التقارير الخاصة بمستحضرين خاضعين للتقييم هما مستحضر «نوفالجين» ومستحضر «موسيجور» واللذين يستخدمان كفاتح للشهية.

وأضاف «عبد العليم» أن تقارير مركز اليقظة الدوائية التابع لإدارة الصيدلة، قد تم الانتهاء من إعداده خلال الشهر الماضي وسيتم عرضه على اللجنة الفنية، لإصدار توصية بشأن سحب هذه المستحضرات من عدمه.

وأكد «عبد العليم» أن إعادة تقييم الأدوية المتداولة في السوق المصرية ستتم بصفة دورية لتشمل كل الأدوية في السوق المصرية، مشددًا على أهمية الدور الذي يلعبه مركز اليقظة الدوائية في هذا الصدد.

من جانبه قال الدكتور محمود فتوح، رئيس اللجنة النقابية للصيادلة الحكوميين، إنه تقدم بمذكرة لوزير الصحة يطالب فيها بفتح تحقيق شامل لمعرفة أسباب وملابسات وجود مستحضر «موسيجور» شراب للأطفال وأقراص للكبار، والذي يستخدم كفاتح للشهية، وطالب بالتحقيق في هذه الواقعة مع ضرورة أخذ الإجراءات القانونية الرادعة تجاه كل مخالف وكل مقصر فى أداء عمله، مع سحب الأدوية المخالفة من السوق المحلية.

وأشار «فتوح» إلى أن اللجنة الفنية لمراقبة الأدوية أصدرت قرارًا بتاريخ 29 سبتمبر العام الماضي، يفيد بضرورة كتابة التحذير الآتى على العبوة الخارجية لمستحضر موسيجور «يستخدم لعلاج الصداع النصفي فقط» مع التأكد من عدم كتابة فاتح للشهية في النشرة الداخلية، ويطبق القرار أيضًا على الشراب مع إضافة التحذير «لا يستخدم للأطفال أقل من خمس سنوات»، ومع ذلك وبالرغم من مرور أكثر من عام على صدور قرار اللجنة الفنية للأدوية، إلا أنه لم يتم تطبيق هذا القرار حتى الآن، ومازالت الشركة مستمرة في كتابة عبارة «فاتح للشهية» على العبوات الخارجية والنشرات الداخلية للمستحضرات الأقراص والشراب.

المصري اليوم

 

 

(Visited 10 times, 1 visits today)