العدل والمساواة المصرية: لقاء الرئيس بالقوى السياسية أقصى شباب الثورة

25 أكتوبر 2012, 1:41 م

كتب كامل كامل

قالت حركة شباب العدل والمساواة “المصرية الشعبوية”: “إن اللقاء الذى عقده الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية بالأمس خطأ ارتكبته الرئاسة حيث أقصى قيادات وشباب القوى الثورية المؤثرة، وكان مجرد تهدئة لرافضى اللجنة التأسيسية للدستور”.

وأضافت الحركة فى بيان لها اليوم الخميس: “رغم أن عدد الحضور كان كبيرا لكن غابت قوى شبابية مهمة عن هذا اللقاء وعناصر مؤثرة فى المشهد السياسى المصرى، سواء كان الغياب بسبب عدم دعوتها، أو بسبب اعتذارها، لكن تتحمل مسئولية ذلك مؤسسة الرئاسة التى لم تتعامل مع الحوار بالجدية الواجبة”.

 

 

 

اليوم السابع

(Visited 3 times, 1 visits today)