قبطي يقاضي الأنبا بيشوي لتصديقه على تقرير يُثبت عجزه الجنسي لإبطال عقد زواجه

25 أكتوبر 2012, 5:21 م

 

 

كتب – محمد عبد الخالق

تقدّم مواطن قبطى يدعى عزمي عزيز عزمي سيدهم مقيم بمدينة المحلة الكبري بمحافظة الغربية بدعوي تعويض تحمل رقم 11 لسنة 2011 م بمحكمة مدني كلي ثان المحلة ضد الأنبا بيشوى مطران دمياط وسكرتير المجمع المقدس لشروعه فى الموافقه على إصدار قرار يتضمن ببطلان عقد زواجه من “م . ص ” بحجة إصابته بالعجز الجنسي.الأمر الذي أثار حفيظة الشاكي ودفعه إلى التقدم بعدة بلاغات للمحامي العام بنيابات شرق طنطاآ خرها بتاريخ 18 أكتوبر الحالي .وقال الشاكي إنه حصل على شهادات طبية من الطب الشرعي تؤكد سلامته من ناحية القدرة الجنسية الأمر الذى جعله يتقدم ببلاغ ضد الأنبا بيشوي بصفته رئيس المجلس الإكليركي الفرعي بمطرانية المحلة الكبري للأقباط الأرثوذكسي بتزوير لواقعة ضده ، وإصدار قرار نتج عنه بطلان عقد زواجه طبقا للائحة 38 والتى اقرها سابقا البابا كيرلس السادس فى عهد الرئيس أنور السادات.

كما تم إلغاؤها على يد الراحل قداسة البابا شنودة بطريرك الكنيشة المرقسية الراحل فى عام 2008 ، بحجة عدم مطابقتها لتعاليم الكتاب المقدس .

واتهم الشاكي الأنبا بيشوي بتضليل العدالة والتعنت وتشويه صورته أمام أشقائه الأقباط وتزوير واقعة بطلان زواجه بحجة اصابته بعلة مرضية تسبب له حرجا فى استكمال زواجه، لافتا إلى أن تقرير الطب الشرعي أثبت أنه قادر على المعاشرة الجنسية ولا يعاني من عجز جنسي.

و أشار إلى أن زوجته لا تعاني من أى أمراض أو عدوى تمنعها من استمرار زواجها به او سبب قوي لابطال عقد زواجه، مضيفا بقوله “علي أثر هذا البطلان الكنسي تدمرت حياتي دون جدوي للصلح مع زوجتي بحجة هذا البطلان”.

 

 

 

صدى البلد

(Visited 2 times, 1 visits today)