مسئول إسرائيلى سابق يستبعد إجراء مفاوضات ثنائية بين أمريكا وإيران

25 أكتوبر 2012, 6:52 م

 

 

استبعد الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية عاموس يادلين اليوم، الخميس، إجراء مفاوضات ثنائية بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران لمناقشة برنامج الأخيرة النووى المثير للجدل.

وتوقع “يادلين” – فى تصريحات أوردتها صحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني- بحدوث سيناريوهين حال أجريت مفاوضات بين الولايات المتحدة وإيران، الأول قد يحول دون اتخاذ قرار بضرب المواقع النووية الإيرانية أو تمهيد الطريق لإنتاج قنبلة نووية، شريطة أن تنجح هذه المفاوضات.

وقال “يادلين” إن السيناريو الثانى يكمن فى احتمالات أن تحصل إسرائيل على الدعم الدولى اللازم لضرب إيران إن لم تنجح المفاوضات مع القوى الغربية، متسائلاً “عما إذا كانت إيران ستستغل الوقت الراهن لتطوير قدراتها النووية”.

وتأتى تصريحات الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية فى هذا الصدد على خلفية تداول أنباء تفيد بأن واشنطن أبدت موافقة مبدئية على إجراء مفاوضات ثنائية مع إيران حول البرنامج النووى للأخيرة.

 

اليوم السابع

(Visited 4 times, 1 visits today)