أحزاب السويس: مسودة الدستور تخلق «مبارك جديد» وتظلم المرأة والأقباط

2 نوفمبر 2012, 9:13 ص

كتب- سيد نون

انتقدت قيادات أحزاب الوفد والناصري والكرامة والجمعية الوطنية للتغير بالسويس، المسودة المقترحة للدستور الجديد، والتي اعتبرت أن بها موادًا مقيدة للحريات العامة وخاصة المراة.

وأشار الأحزاب، إلى أن المواد الخاصة بالصحة والتعليم وتوسيع سلطات رئيس الجمهورية تخلق مبارك من جديد، جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها رابطة شباب السويس مساء اليوم.

وقال علي أمين، القيادي بحزب الوفد بالسويس، إنه: “توجد مواد في المسودة الجديدة للدستور المقترح مرفوضة تمامًا وغير منصفة؛ ومن بينها المواد الخاصة بالصحة والتعليم، فالمادة الخاصة بالصحة التي جاءت بالمسودة نصت أن الصحة حق لغير القادرين، ولكن من هم غير القادرين، هل سيحددها حزب الحرية والعدالة أم جماعة الإخوان المسلمين؟!

وانتقد علي أمين، المادة الخاصة بالتعليم بمسودة الدستور الجديد، والتي سوف تتسبب في تأخر البلاد؛ بسبب ما تحتويه من تناقضات، إلى جانب أنه تم وضع المعلم في المرتبة الثانية وليس الأولى.

أما أحمد الكيلاني، منسق الجمعية الوطنية للتغير بالسويس، فانتقد ما تحتويه مسودة الدستور الجديد المقترحة من صلاحيات واسعة لرئيس الجمهورية، لكونها تتسبب في خلق مبارك جديد، مشيرًا إلى أنها تقيد من حريات المرأة والأقباط.

وأضاف، أنه: “من الواضح على مسودة الدستور الجديد أن جماعة الإخوان المسلمين سيطرت على كل شيء في الجمعية التأسيسية للدستور؛ لذلك تم وضع مواد بهذا الشكل، لكننا سنتصدى لها ونرفضها؛ لأنها لا تعبر عن طموحات الشعب المصري.”

 

الشروق

(Visited 1 times, 1 visits today)