مؤيدو الرئيس ومعارضوه يتراشقون بالحجارة أمام منزله بالتجمع الخامس

11 ديسمبر 2012, 8:40 ص

كتب – محمد شعبان:

قال العميد طارق الجوهري، قائد قوات تأمين منزل رئيس الجمهورية، بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، إنه وقعت اشتباكات بين مؤيدي الرئيس ومعارضيه محمد مرسي أمام منزله، مساء الإثنين، وتراشق الجانبان بالحجارة.

وأكد العميد طارق الجوهري في تصريح خاص لـ”مصراوي” أنه تواجد اليوم العشرات من مؤيدي الرئيس أمام منزله لتأييد قراراته الأخيرة، مضيفًا أنهم من غير الإسلامين فغالبيتهم من العمال وحارسي العقارات بالمنطقة التي يقطن بها الرئيس، حيث حضر قرابة 50 شخصًا لا تتعدى أعمارهم العشرين عاما، وأخذوا يهتفون ضد قرارات الرئيس ”الشعب يريد إسقاط الرئيس” و”لا لتجار الدين”، وذلك قرابة الساعة دون حدوث اشتباكات بين الطرفين.

وأشار الجوهري إلى أنه حال مغادرة المعارضين قام عدد من الصبية بإلقاء الحجارة على المؤيدين مما دفعهم لتبادلهم نفس الأمر، و وقعت عمليات كر وفر بين الجانبين في الشوارع المحيطة لمنزل الرئيس

مصراوي

(Visited 1 times, 1 visits today)