ناشط قبطي: أطالب البابا القادم أن يتمسّـك بوحدة النسيج الوطني ويحافظ على استقلالية الكنيسة

13 أكتوبر 2012, 7:58 م

أميرة هشام

أشاد إبرام لويس، الناشط قبطي باختيار القائمة النهائية للمرشحين للكرسي البابوي، وعبر عن تقديره الجهد الذي تم بذله فى متابعة سير العملية الانتخابية للكرسي البابوي، وإنصاتهم للرأى العام المسيحي خصوصًا الشباب.
وأكد أن مطالب الأقباط معلومة لدي الجميع وهي عدم التمييز  وحرية المُعتقد والاختيار وقانون دور العبادة الموحد، مطالبًا البابا القادم بأن يكون قادرًا على استيعاب الشباب والعلمانيين في الكنيسة وأن يتمسّـك بوحدة النسيج الوطني المصري وأن يقف على مسافة من السلطة والنظام الحاكم، ليحافظ على استقلالية الكنيسة وأن يبتعد عن المشادّات السياسية وأن يُخرج الأقباط من أُطُر الكنيسة.
وقال لويس، في تصريحات صحفية اليوم السبت: “إن الأقباط يتعرضون للاعتداءات دون محاسبة  منذ أحداث الزاوية الحمراء والكشح ودير مواس وأبو فانا ونجع حمادي وتفجير القديسين والعمرانية والمقطم وأحداث إمبابة وماسبيرو، وظلت تتكرر تلك الأحداث يومًا بعد يومٍ إلى الآن دون ردع للقائمين على تلك الأحداث.

بوابة الاهرام

(Visited 2 times, 1 visits today)